المغرب.. قيادي بجماعة العدل و الإحسان يحول منزله إلى مسجد سري (صور)

المغرب.. قيادي بجماعة العدل و الإحسان يحول منزله إلى مسجد سري (صور)

المصدر: وداد الرنامي- إرم نيوز

قامت السلطات المغربية بتشميع بناية في ملكية أحد قياديي جماعة العدل و الإحسان، وبعد إصدار هذه الأخيرة بلاغًا تستنكر فيه هذا الإجراء، تبين أن البناية المقصودة لم تكن منزلاً سكنيا وإنما مسجد يتسع لـ 300 مصل بدون علم أو ترخيص من السلطات المختصة.

حيث كشفت اللجنة التقنية للمخالفات والخروقات التابعة لمجلس مدينة وجدة شرق المملكة، في تقرير أرسلته يوم السبت إلى عدد من وسائل الإعلام المحلية مرفقًا بالصور، أن صاحب المنزل الذي تدل وثائقه الرسمية أنه معد للسكن، حوّله بالكامل إلى مسجد.

فأدخل الكثير من التغييرات على التصميم الموضوع لدى المحافظة العقارية، وحول الطابق الأرضي مسجدا للرجال، و الطابق الثاني للنساء، وجهز الطابق الثالث بالكامل مكانا ليصلح للوضوء والاغتسال.

وقد قررت السلطات تشميعه ثم هدمه بعد ذلك نظرًا لمخالفته للقانون المؤطر لأماكن العبادة.

وكان التنظيم الإسلامي قد ذكر في بلاغه أن:“القوات العمومية قامت بمختلف أصنافها، وفي خرق لجميع النظم والقوانين الجاري العمل بها، باقتحام بيت الدكتور المهندس لطفي حساني، عضو مجلس شورى جماعة العدل والإحسان“.

ووصف ما حدث بـ ”الهجوم“ لأن السلطات:“ كسرت أبواب المنزل، ومكثت فيه لساعات ثم عمدت إلى تشميعه“، مؤكدًا أن :“صاحب المنزل كان يستقبل فيه مجالس النصيحة التي يتم فيها تحفيظ القرآن ومدارسته.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة