الرئيس التونسي: أرفض تهديد حركة النهضة الإسلامية ولن أسكت عنه (فيديو)

الرئيس التونسي: أرفض تهديد حركة النهضة الإسلامية ولن أسكت عنه (فيديو)

المصدر: يحيى مروان - إرم نيوز

قال الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، اليوم الخميس، إن حركة النهضة الإسلامية وجهت تهديدًا شخصيًا له؛ بسبب استقباله هيئة الدفاع في قضية اغتيال بلعيد والبراهمي؛ لإطلاعه على تفاصيل تتعلق بالجهاز السرّي للحركة.

واعتبر السبسي أن كلام هيئة الدفاع عن الجهاز السري لحركة النهضة، معقولٌ، مشيرًا إلى أن ”مسألة الجهاز السري أصبحت مفضوحة ولم تعد سرًّا“.

وشدّد، خلال افتتاح أعمال مجلس الأمن القومي التونسي، على أن البيان الذي أصدرته النهضة واستنكرت فيه استقبال ممثلين عن هيئة الدفاع يتضمن تهديدًا له، معلّقًا على ذلك بالقول: ”بيان النهضة فيه تهديد لي، لا أسمح بذلك، والمحاكم ستنظر في كل هذا“.

اشراف رئيس الجمهورية على اجتماع مجلس الأمن القومي

أشرف رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، يوم الخميس 29 نوفمبر 2018 بقصر قرطاج، على اجتماع مجلس الأمن القومي.وتداول المجلس في ما ورد من معطيات قدمتها لجنة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي.كما تقرر طلب التسريع في النظر في مشروع القانون الأساسي المتعلق بتنظيم حالة الطوارئ من طرف مجلس نواب الشعب، لتعويض الأمر عدد 50 لسنة 1978 الذي لا يتماشى مع مقتضيات الدستور.ونظر المجلس كذلك في مشروع القانون الأساسي المنظم للاستخبارات والاستعلامات ومشروع القانون الأساسي للخدمة الوطنية وتقرر عرضهما على مجلس الوزراء في القريب العاجل.كما تمّ استعراض تقييم للأوضاع الأمنية محليّا وإقليميا ودوليّا.Présidence Tunisie رئاسة الجمهورية التونسية

Posted by ‎Présidence Tunisie رئاسة الجمهورية التونسية‎ on Thursday, November 29, 2018

يُذكر أن حزب حركة النهضة الإسلامية، أصدر بيانًا مؤخرًا، انتقد فيه استقبال الباجي قائد السبسي لوفد من هيئة الدفاع في ملف بلعيد والبراهمي، واستنكرت النهضة نشر فيديو على صفحة رئاسة الجمهورية في ”فيسبوك ”، يتّهم فيه أعضاء الهيئة حركة النهضة بالضلوع في الاغتيالات السياسية.

وكان الباجي قائد السبسي قد استقبل مؤخرًا وفدًا من هيئة الدفاع في ملف بلعيد والبراهمي، وكشف أعضاء الوفد عن معطيات ”خطيرة“ تتعلّق بوجود جهاز سري لحركة النهضة الإسلامية، له علاقة بالاغتيالات السياسية في تونس.

وأكّد عضو الهيئة، رضا الرداوي، مباشرة بعد اللقاء، أن أعضاء الوفد الذين التقوا السبسي، قدّموا له معطيات حول عمل الجهاز السري لحركة النهضة، وتورطه بشكل مباشر في الاغتيالات السياسية ومحاولة اغتيال السبسي والرئيس الفرنسي السابق فرانسوا هولاند، سنة 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com