أخبار

المغاربة يحققون نتائج مميزة في الانتخابات البلجيكية‎
تاريخ النشر: 15 أكتوبر 2018 23:15 GMT
تاريخ التحديث: 15 أكتوبر 2018 22:56 GMT

المغاربة يحققون نتائج مميزة في الانتخابات البلجيكية‎

تمكن مرشح الحزب الاشتراكي الفلاماني محمد رضواني من الحصول على منصب عمدة مدينة لوفان.

+A -A
المصدر: وداد الرنامي- إرم نيوز

تمكن المرشحون البلجيكيون من أصل مغربي من تحقيق نتائج مهمة جدًا خلال الانتخابات التشريعية التي نظمتها بلجيكا يوم الأحد خصوصًا بالنظر إلى الظروف السياسية بالبلاد في السنتين الأخيرتين، والمواجهة الشرسة مع حزب ”فلامس بيلانغ“ اليميني المتطرف.

فتمكن مرشح الحزب الاشتراكي الفلاماني محمد رضواني، من الحصول على منصب عمدة مدينة لوفان، ومرشح الحزب الاشتراكي الفرونكوفوني أحمد لعوج من تقلد منصب عمدة مدينة كولببرغ.

وفاز 10 مغاربة باسم الحزب الاشتراكي من بين 17 مرشحًا تنافسوا في بلدية بروكسيل-المدينة

إضافة إلى نتائج مشرفة في كل من والوني والإقليم الفلاماني، وتمكن حزب الايكولوجيين الذي تقوده المغربية زكية الخطابي، من إثبات حضوره بين الأحزاب التقليدية.

ولم تتمكن الأحداث الإرهابية التي عاشتها بلجيكا مؤخرًا من النيل تمامًا من ذوي الأصول المغربية الذين أثبتوا كفاءتهم، مثل رشيد مدران وزير مساعدة الشباب، وفاضلة لعنان الوزيرة ورئيسة لجنة المجتمع الفرنسي وومريم كيتير، رئيسة الفريق الاشتراكي الفلاماني بمجلس النواب وغيرهم.

وشارك في الانتخابات الجماعية لبلجيكا 534.539 ناخبًا من بين الـ 635.324 المسجلين في اللوائح بالبلديات الـ 19 من بينهم مقيمون أوروبيون حسب موقع7/7 ، ويمثل هذا الاقتراع اختبارًا في أفق الانتخابات الفيدرالية في مايو المقبل.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك