أخبار

تقرير هولندي حول "حراك الريف" يُؤجج الأزمة الدبلوماسية بين الرباط وأمستردام
تاريخ النشر: 01 أكتوبر 2018 18:59 GMT
تاريخ التحديث: 01 أكتوبر 2018 18:59 GMT

تقرير هولندي حول "حراك الريف" يُؤجج الأزمة الدبلوماسية بين الرباط وأمستردام

يأتي إلغاء الزيارة إثر تقرير لوزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك، رفعه إلى برلمان بلاده، انتقد ظروف الموقوفين على خلفية "حراك الريف".

+A -A
المصدر: الأناضول

ألغى المغرب زيارة عمل كان من المقرر أن يقوم بها وزير العدل المغربي، محمد أوجار، اليوم الإثنين، إلى العاصمة الهولندية أمستردام؛ وذلك ”احتجاجًا على التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة“، حسب مسؤول في الوزارة.

وقال مسؤول في وزارة العدل المغربية، طلب عدم نشر اسمه: إن ”إلغاء الزيارة يأتي إثر تقرير لوزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك، رفعه إلى برلمان بلاده، انتقد ظروف الموقوفين على خلفية حراك الريف“.

وكانت الرباط استدعت، في 7 سبتمبر/أيلول الماضي، السفيرة الهولندية في الرباط، ديزيري بونيس، لإبلاغها رفضها التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة.

وانتقد التقرير ”عدم إعلان الدول الأوروبية عن مواقف منددة بالأحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف“.

وأبلغت وزارة الخارجية المغربية السفيرة الهولندية بأن ما قام به وزير خارجية بلادها يعبّر عن عدم احترام للقضاء المغربي، الذي ما زال ينظر في ملف موقوفي ”حراك الريف“، حسب تصريح سابق لمسؤول في وزارة الخارجية المغربية.

واستدعى المغرب، في 30 من شهر يونيو/ حزيران الماضي، السفيرة الهولندية؛ للتعبير عن رفض تصريحات أدلى بها وزير خارجية بلادها أمام البرلمان حول معتقلي ”حراك الريف“.

ومنذ شهر أكتوبر/ تشرين الأول 2016، وعلى مدى 10 أشهر، شهدت مدينة الحسيمة وعدد من مدن وقرى منطقة الريف (شمال) احتجاجات؛ للمطالبة بـ“تنمية المنطقة وإنهاء تهميشها“، وفق المحتجين.

ونهاية شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعفى العاهل المغربي 4 وزراء من مناصبهم؛ بسبب اختلالات (تقصير) في تنفيذ برنامج إنمائي بمنطقة الريف.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك