محلل إيطالي: مؤتمر روما حول ليبيا سيلد ”مسخًا“ إن لم يحضر حفتر

محلل إيطالي: مؤتمر روما حول ليبيا سيلد ”مسخًا“ إن لم يحضر حفتر

المصدر: خالد أبو الخير - إرم نيوز

توقع محلل سياسي إيطالي ألا يحضر قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر المؤتمر الذي تستضيفه روما في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل حول ليبيا.

وقال المحلل أومبرتو دي جيوفانانغيلي في تقرير نشره موقع هاف بوست الناطق باللغة الإيطالية مساء الجمعة إن عدم حضور حفتر للمؤتمر الذي تسعى الحكومة الإيطالية من خلاله إلى جمع أكبر عدد ممكن من المعنيين بالشأن الليبي، سيؤدي إلى أن يلد المؤتمر مسخًا لا قيمة له، وسيسقط في يد روما.

وقال المحلل ”من المؤكد أن الرجل القوي في برقة لن يحضر المؤتمر في نوفمبر“ لافتًا إلى أنه يعتقد أن اليد الفرنسية تقف وراء هذا الموقف.

وأشار إلى أنه رغم عدم إعلان الحكومة الإيطالية بشكل رسمي عن ذلك حتى الآن إلا أن ”الكرسي في المؤتمر سيظل فارغًا، لأن الغائب الكبير لن يحضر“.

وبين جيوفانانغيلي أن مقياس العلاقات بين روما والرجل الذي يعتقد أنه سيكون ”الرئيس في ليبيا الجديدة“ ارتفع بعد زيارة وزير الخارجية انزو مورافو ميلانو إلى بنغازي، لكن الأمور عادت وانعكست، وبدت في الأيام الأخيرة أسوأ ، مشيرًا إلى أن مصادر دبلوماسية معنية بالشأن الليبي لم تخف قلقها وتشاؤمها من أن الإشارات التي تأتي من حفتر تشير إلى عودة التوتر بين الطرفين، رغم أنه كان يعتقد أنه قد تم التغلب عليها، بدءًا من الخلاف على تاريخ الانتخابات.

يشار إلى أن العلاقات بين روما والمشير خليفة حفتر مرت بتوترات عدة خلال الأشهر القليلة الماضية، فقد عبر حفتر غير مرة عن رفضه للتدخلات الإيطالية في الشأن الليبي، مثلما رفض نية روما إرسال قوات خاصة إلى جنوب ليبيا لإقامة قاعدة عسكرية بدعوى مكافحة الهجرة غير الشرعية.

وارتفعت حدة التوتر إلى الذروة حينما عارضت الحكومة الإيطالية إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في شهر كانون الأول/ ديسمبر، كما حددها إعلان باريس وخارطة عمل الأمم المتحدة، الأمر الذي عد تدخلًا مباشرًا في الشأن الداخلي الليبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة