”اللواء السابع“ يطالب سكان ”خلة الفرجان“ في طرابلس بإخلاء مساكنهم.. وتحذير من تجدد المواجهات

”اللواء السابع“ يطالب سكان ”خلة الفرجان“ في طرابلس بإخلاء مساكنهم.. وتحذير من تجدد المواجهات

المصدر: عبد العزيز الرواف – إرم نيوز

طالب ما يعرف باسم ”اللواء السابع“ في العاصمة الليبية طرابلس، سكان مناطق ”خلة الفرجان“ بإخلاء مساكنهم على الفور.

جاء ذلك بحسب بيان لقيادة اللواء نقلته إذاعة ”ترهونة اف ام“ المحلية، يوم الأحد.

وقال البيان إن ”اللواء السابع يطالب سكان مناطق خلة الفرجان، وأيضًا الشوارع المحيطة بمعسكر اليرموك بضرورة إخلاء مساكنهم فورًا حفاظًا على حياتهم“.

ولم يذكر البيان أسباب هذا التحذير.

وشهدت العاصمة الليبية طرابلس، خلال الفترة الماضية، اشتباكات هي الأعنف منذ نحو 7 سنوات، بين مليشيات تابعة لحكومة الوفاق، وعلى رأسها ”اللواء السابع“.

وتعليقًا على تحذير ”اللواء السابع“ قال الخبير العسكري محمد شرف الدين: ”يبدو أن اللواء يستعد لمواجهات قادمة قد تكون هذه المرة ضد القوة التي شكلها المجلس الرئاسي لحكومة السراج، من قوات غير نظامية تابعة لعدة مليشيات من خارج طرابلس“.

وأصدر رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، في وقت سابق من يوم الأحد، قرارًا بتشكيل ”قوة مشتركة لفض النزاع وبسط الأمن“ في طرابلس.

ونص القرار على ”تشكيل قوة بإمرة آمر المنطقة العسكرية الغربية أسامة الجويلي، وتتكون من 3 كتائب مشاة خفيفة إضافة إلى وحدات من وزارة الداخلية“.

ووصف شرف الدين، في حديث مع ”إرم نيوز“، أسامة الجويلي بأنه ”أحد الضباط الموالين لحكومة الوفاق وتيار الإخوان المسلمين“.

وكان السراج اجتمع السبت برؤساء بلديات منطقة طرابلس، لبحث الأوضاع في المدينة.

وقال أحد عمداء البلديات، لـ“إرم نيوز“ طالبًا عدم ذكر اسمه، إن ”السراج أخبرهم بأنه سيتم قصف أي قوة تحاول دخول طرابلس من قبل قوات الرئاسي“.

وأضاف المصدر ذاته أن ”السراج أكد أن القوات التي تحاول دخول طرابلس ليست سوى مليشيات مسلحة تحاول زعزعة استقرار ليبيا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com