غسان سلامة يقدم إحاطة جديدة لمجلس الأمن حول ليبيا

غسان سلامة يقدم إحاطة جديدة لمجلس الأمن حول ليبيا

المصدر: عبد العزيز الرواف - إرم نيوز

قال غسان سلامة المبعوث الأممي إلى ليبيا في إحاطته أمام مجلس الأمن  يوم الأربعاء إن الأمم المتحدة توسطت أمس بين الأطراف الرئيسة لوقف إطلاق النار، وإيقاف الاقتتال، وإعادة النظام في طرابلس.

وأشار ”سلامة“ إلى أن الأمم المتحدة، والمجتمع الدولي، يراقبان الوضع، وأي مجموعة تعمد إلى انتهاك الاتفاق ستُحاسب، مؤكدًا بالقول:“لقد تجاوزنا زمن الإفلات من العقاب، ولن نسمح بتكرار ما حدث في 2014″.

كما أوضح ”سلامة“ أن البعثة تركز جهودها على مجالين، هما: مراجعة الترتيبات الأمنية في طرابلس بغية الحد من تأثير المجموعات التي تلجأ للسلاح لتحقيق مآرب شخصية، ومعالجة القضايا الاقتصادية التي تشكل أساس الأزمة، مشيرًا إلى أنه لن يكون هناك أي فرصة للإصلاحات الاقتصادية، والعملية السياسية، إذا لم يتم وضع حد لعمليات النهب.

وأوضح المبعوث الأممي لليبيا أنه تم انتخاب أعضاء مجلس النواب قبل 4 سنوات من قبل 15% من السكان، وتم انتخاب أعضاء المجلس الأعلى للدولة، الذي يمثل جزءًا من المؤتمر الوطني العام قبل 6 سنوات، مشيرًا إلى أن حكومة الوفاق تولّت مهامها ليس من خلال الانتخابات، بل بالتعيين، فليس مستغربًا أن الليبيين يرغبون بتغيير قيادتهم السياسية.

وعن أعضاء مجلس النواب أشار سلامة في إحاطته إلى أن ”الكثير من أعضاء مجلس النواب يخفقون في القيام بعملهم على النحو الواجب، ويسعون إلى تخريب العملية السياسية لتحقيق مآرب شخصية خلف ستار الإجراءات، وهم ببساطة ليست لديهم النية في التخلي عن مناصبهم، من أجل طموحات شخصية، ودفع جميع مواطني ليبيا أثمانًا باهظة“.