بعد ”جدية“ ترشيح بوتفليقة لولاية خامسة.. تكتل رجال الأعمال يبحث عن موطئ قدم في القصر الرئاسي

بعد ”جدية“ ترشيح بوتفليقة لولاية خامسة.. تكتل رجال الأعمال يبحث عن موطئ قدم في القصر الرئاسي

المصدر: مريم حسين- إرم نيوز

أعلن أكبر تجمع لرجال الأعمال في الجزائر دعمه ترشح الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة لولاية خامسة تنهي مرحلة ربع قرن من حكمه.

وأكد نادي رجال الأعمال الذي يضم كبار المؤسسات الاقتصادية والمالية في الجزائر، بأنه لن يتوان في مساندة الرئيس بوتفليقة خلال الانتخابات الرئاسية المقررة عمليًا ربيع 2019.

وساهم التنظيم الذي يرأسه علي حداد، أحد رجال الأعمال المقربين من المحيط الرئاسي، كما يشاع في البلاد، بتمويل الحملات الانتخابية للرئيس بوتفليقة، خلال الدورات السابقة.

وفي الأعوام الثلاث الأخيرة توترت علاقة رئيس النادي علي حداد بحكومات الرئيس بوتفليقة، خصوصًا عقب محاولاته لعب دور رئيسي ينافس ويتدخل في عمل الوزراء، والأكثر من ذلك تنظيمه لقاءات مع سفراء ومسؤولين أجانب يزورون البلاد.

وقبل أسبوع، فشل ”التكتل المالي“ في إقناع السلطات بقبول اعتماد ملف تأسيس نقابة لأرباب العمل تُعوض نادي رجال الأعمال، حيث أفادت مصادر من داخل النادي أن وزارة العمل لم تفصل في الموضوع الذي لا يزال محل مشاورات ودراسة.

ورأى قانونيون، أن إقدام علي حداد على تأسيس نقابة، يعد محاولة للالتفاف على القانون الذي لم يدرس في السابق إنشاء نقابة تدافع على أرباب العمل وطبقة الأثرياء.

كما اعتبر محللون أن رجل الأعمال علي حداد الذي فقد نفوذه مع نهاية حكم بوتفليقة، يحاول العودة إلى الواجهة، حين تأكد أن المرشح الأقوى لن يكون سوى الرئيس الحالي، بعدما ضمن مساندة أقوى الأحزاب والتنظيمات في البلاد.

ويعتقد هؤلاء أن مسارعة إعلان رجل الأعمال علي حداد دعمه للرئيس بوتفليقة، يصب في هذا المسعى، وضمن محاولات فك الحصار عن نفسه .

لكن في مقابل ذلك، يؤكد محمد بايري نائب رئيس نادي رجال الأعمال الجزائريين (الافسيو)، أن اجتماع المجلس التنفيذي المنعقد اليوم الثلاثاء برئاسة علي حداد، خرج بقرارات مهمة، أبرزها دعم ترشح الرئيس بوتفليقة لولاية خامسة.

ونفى بايري، في تصريحات لـ“إرم نيوز“ فرضية أن يكون النادي يسعى من وراء دعمه بوتفليقة كسب رضى صناع القرار في الجزائر، وإنما ”اعترافًا بإنجازات بوتفليقة وسياسته الرشيدة التي عادت بمكاسب اقتصادية جمة حققتها المؤسسات الجزائرية“ وفق تعبيره.

وأعلن المتحدث عن التحضير لنادي رجال الأعمال الجزائريين لعرض حصيلة عن إنجازات الرئيس بوتفليقة (81) عامًا في المجال الاقتصادي مطلع الشهر المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com