محمد السادس يصدر عفوًا ملكيًا لا يشمل معتقلي ”حراك الريف“‎

محمد السادس يصدر عفوًا ملكيًا لا يشمل معتقلي ”حراك الريف“‎

المصدر: عبداللطيف الصلحي-إرم نيوز

أصدر العاهل المغربي الملك محمد السادس، مساء الأحد، قرارًا بالعفو عن 1204 أشخاص مدانين في قضايا جنائية، صدرت في حقهم أحكام قضائية، بمناسبة احتفالات المملكة بالذكرى الـ19 لاعتلاء الملك كرسي الحكم.

ولم تتضمن اللائحة أسماء المعتقلين بسبب الاحتجاجات التي شهدها الريف المغربي؛ ما سيخيب آمال أسرهم التي كانت تنتظر العفو الملكي بترقب كبير.

وكانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف في مدينة الدار البيضاء المغربية، أسدلت يوم الـ26 من يونيو/ حزيران الماضي، الستار على ملف معتقلي ”حراك الريف“، والذي شغل بال الرأي العام الوطني والدولي، بعد محاكمة استمرت لأكثر من عام.

وتراوحت الأحكام بين الحبس لمدة عام و 20 عامًا، بحق أكثر من 50 ناشطًًا ريفيًا وكانت العقوبة القصوى بحق ناصر الزفزافي، القائد الميداني لـ ”حراك الريف“ و3 من زملائه، هم: نبيل أحمجيق، وسمير إغيد، ووسيم البوستاتي.

وقالت وزارة العدل المغربية، في بيان: إن العاهل المغربي أصدر أمرًا بالعفو عن ”مجموعة من الأشخاص منهم المعتقلون ومنهم الموجودون على ذمة قضايا، وعددهم 1204 أشخاص محكوم عليهم من مختلف محاكم المملكة“.

وتنص المادة الـ 58 من الدستور المغربي على أن ”الملك يمارس حق العفو“، إذ يصدر قرارات بالعفو عن عدد من السجناء خلال المناسبات الدينية والوطنية.

ويأتي الإعلان عن العفو عشية تخليد المغرب الذكرى الـ19 لاعتلاء الملك محمد السادس كرسي الحكم، والتي تعرف محليّاً باسم ”عيد العرش“.

واعتلى الملك محمد السادس عرش المغرب في الـ 30 من يوليو/تموز 1999 إثر وفاة والده الملك الحسن الثاني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com