قضية محفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار تعود للواجهة بعد صدور حكم قضائي في لندن

قضية محفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار تعود للواجهة بعد صدور حكم قضائي في لندن
London Big Ben and traffic on Westminster Bridge

المصدر: رويترز

فازت إف.إم كابيتال بارتنرز التي تدير أموالًا لحساب محفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار في قضية بإحدى محاكم لندن ضد رئيسها التنفيذي السابق، تتعلق بمزاعم احتيال وفساد.

ووفقًا لبيان أصدره المتحدث باسم ”إف.إم كابيتال بارتنرز“، اليوم الأربعاء، فإن الشركة قد تتمكن بموجب هذا الحكم من استرداد ما يتراوح بين 20-25 مليون دولار.

وبهذه القضية تعود محفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار التي تمتلك أصولًا بنحو 67 مليار دولار إلى الواجهة، حيث أقامت في السابق بضع قضايا ضد مديري استثمار سابقين.

وتأسست محفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار؛ التابعة للمؤسسة الليبية للاستثمار (صندوق الثروة السيادي) في فبراير/شباط 2006، ولديها أصول مدارة قيمتها حوالي خمسة مليارات دولار وحيازات في عدد من الشركات الأفريقية.

وإف.إم كابيتال بارتنرز هي مدير أصول بديل مقرها لندن، واستثمرت وأدارت نحو 550 مليون دولار بالنيابة عن محفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار.

واشتكت إف.إم كابيتال بارتنرز في القضية التي نظرتها محكمة لندن التجارية في آذار/مارس 2018 من أنه في الفترة بين عامي 2009 و2014، وجه الرئيس التنفيذي السابق فريدريك مارينو والمصرفي السابق في جوليوس باير يوشيكي أوهمورا أموالًا من إف.إم كابيتال بارتنرز ومحفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار عبر شركات خاصة للإنفاق على حياة مترفة.

وقال أحد محامي مارينو: إن الرئيس التنفيذي السابق لإف.إم كابيتال بارتنرز ”مندهش للغاية“ من الحكم، و“يدرس مع فريقه القانوني الخطوات التي ينبغي أن يتخذها الآن لحماية موقفه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com