أنباء عن إقالة قائد الدرك الوطني في الجزائر – إرم نيوز‬‎

أنباء عن إقالة قائد الدرك الوطني في الجزائر

أنباء عن إقالة قائد الدرك الوطني في الجزائر

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

قالت مصادر جزائرية، اليوم الثلاثاء، إن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ، قرَّر إنهاء مهام اللواء نوبة مناد من قيادة الدرك الوطني.

ولم تُصدر الرئاسة لغاية الآن بيانًا رسميّا حول إقالة قائد هذا الجهاز الأمني الذي يتبع لوزارة الدفاع، لكن منابر إعلامية مقرَّبة من السلطة، كشفت أن العميد الغالي بلقصير عُيّن قائدًا جديدًا للدرك الوطني الجزائري.

ولم توضح هذه المنابر أسباب إنهاء مهام نوبة مناد، واستبداله بضابط عسكري شغل سابقًا مناصب رفيعة بقوات الدرك في  الجزائر.

وفاجأ بوتفليقة، يوم الثلاثاء الماضي، الجزائريين بإقالة الجنرال عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني، دون سابق إنذار، ومرَّ القرار دون تقديم توضيحات للرأي العام.

وأشيع أنّ ”هامل“ تجاوز واجب التحفظ، وأدلى بتصريحات إعلامية مُدوية، حول الفساد، وقضية الكوكايين المهرب من البرازيل، والتي تورط فيها قضاة ومسؤولون بارزون في وزارة العدل، ودائرة الجمارك.

وتشهد البلاد منذ فترة، سيلًا من الشائعات عن إقالات لمسؤولين كبار، يتولَّى أبناؤهم نسج علاقات مصالح مع رجل الأعمال الموقوف في قضية الكوكايين، كمال الشيخي، المدعو ”الجزار“.

وتم اعتقال  الجزار وهو كبير مستوردي لحوم البرازيل إلى الجزائر، ومعه عشرات المتهمين، على خلفية تهريب 7 قناطير من المخدرات، داخل شحنات من اللحوم في باخرة تجارية قادمة من أمريكا اللاتينية.

وتوقع مراقبون سلسلة من التغييرات بوظائف عليا  في القضاء، والأمن، والدرك، وحتى الجيش، مع تردد أنباء عن تغيير حكومي واسع، ينهي مسيرة أحمد أويحيى من منصب رئيس الوزراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com