مهاجرة مغربية تنتحر بعد وضع حد لحياة ابنتها بطريقة بشعة

مهاجرة مغربية تنتحر بعد وضع حد لحياة ابنتها بطريقة بشعة

المصدر: وداد الرنامي- إرم نيوز

عاشت بلدة ”تشيكينا“ الإيطالية جنوب العاصمة روما، حدثًا أليمًا مساء أمس الأحد، حيث أقدمت مهاجرة مغربية على قتل ابنتها البالغة من العمر 18 عامًا، ثم أضرمت النار في المسكن، وانتحرت بعد ذلك بإلقاء نفسها من الطابق الرابع.

وذكر شهود عيان للصحافة المحلية، أن علاقة الأم صليحة مارسلي بابنتها ياسمين الصفاحي، ساءت كثيرًا في الفترة الأخيرة، وكانوا يسمعون جدالهما وصراخهما، لكنهم لم يتوقعوا أن تصل الأمور إلى هذا الحد.

وذكر موقع ”مغربيني“، أن رجال الإطفاء وجدوا الأم (42 عامًا)، جثة هامدة أسفل المبنى، بالإضافة إلى جثة ابنتها داخل المنزل وعليها علامات الطعن بآلة حادة على مستوى العنق.

وقامت السلطات الإيطالية بفتح تحقيق في الموضوع، للكشف عن ملابسات الحادثة والظروف التي سبّبت وقوع الجريمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com