المدمرة الأمريكية غريفلي
المدمرة الأمريكية غريفليإكس

واشنطن تنفي ادعاءات الحوثيين إصابة المدمرة "غريفلي"

نفت القيادة المركزية الأمريكية، اليوم الأحد، تعرض أي من سفنها الحربية أو أي سفن تجارية في البحر الأحمر، لا سيما المدمرة غريفلي، لأي أضرار، غداة ادعاءات ميليشيات الحوثي تنفيذ هجمات ضدها، أمس السبت.

وأوضحت القيادة المركزية، على "إكس"، أنها دمرت طائرة مسيرة للحوثيين في جنوب البحر الأحمر، مساء أمس، مشيرة إلى أنها رصدت سقوط اثنتين أخريين في المنطقة نفسها، من دون تسجيل إصابات أو أضرار.

وأضافت أن قواتها دمرت صاروخين باليستيين مضادين للسفن جنوب البحر الأحمر، أطلقا باتجاه المدمرة غريفلي، مؤكدة أنه لم يلحق بها أي أضرار أو إصابات.

وكان المتحدث العسكري باسم ميليشيا الحوثي، يحيى سريع، أعلن، أمس السبت، تنفيذ 6 عمليات استهدفت حاملة طائرات ومدمرة أمريكيتين، وثلاث سفن في البحر الأحمر والمحيط الهندي، وفق بيان نقلته "رويترز".

وتهاجم ميليشيا الحوثي، التي تسيطر على العاصمة اليمنية وأكثر المناطق اكتظاظا في اليمن، سفنا قبالة السواحل اليمنية، منذ أشهر؛ تضامنا مع الفلسطينيين في الحرب بين إسرائيل وحركة حماس؛ مما ترتب عليه شن الولايات المتحدة وبريطانيا هجمات انتقامية منذ فبراير شباط.

وأضاف سريع أنهم استهدفوا في العملية الأولى "حاملة الطائرات الأمريكية (آيزنهاور) شمالي البحر الأحمر بعدد من الصواريخ والطائرات المسيرة، وهو ثاني استهداف للحاملة خلال 24 ساعة".

وتابع سريع أن العمليات الأخرى استهدفت مدمرة أمريكية في البحر الأحمر، والسفينة ماينا "التي تم استهدافها بعمليتين في البحر الأحمر وكذلك في البحر العربي"، إضافة للسفينة ألوريك في المحيط الهندي، والسفينة أبلياني في البحر الأحمر.

logo
إرم نيوز
www.eremnews.com