جماعة الحوثي تحشد بكل طاقتها لكسر رمزية صالح في صنعاء – إرم نيوز‬‎

جماعة الحوثي تحشد بكل طاقتها لكسر رمزية صالح في صنعاء

جماعة الحوثي تحشد بكل طاقتها لكسر رمزية صالح في صنعاء

المصدر: إرم نيوز

حشدت جماعة الحوثي من صنعاء وعدة مدن يمنية تقع تحت سيطرتها بكل قواتها المالية واللوجستية للدفع بأنصارها للمشاركة في ذكرى انقلابها على السلطة الثالثة 21 أيلول/ سبتمبر، ليكون بذلك، حشداَ يضاهي الحشد الذي دعا له حليفها الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في ميدان السبعين الشهر الفائت بمناسبة ذكرى تأسيس حزبه“ المؤتمر“، الـ35  تلك المناسبة التي كادت أن تقصم ظهر الانقلاب وتفجر صراعا مسلحا بين الطرفين.

وقالت مصادر ميدانية لـ“إرم نيوز“، إن جماعة الحوثي كثفت تحركاتها في كل المستويات لحشد أكبر قدر ممكن من المواطنين من أنصارها، وسخرت كل طاقتها المالية واللوجستية للدفع نحو توسيع المشاركة الشعبية في ذكرى الانقلاب.

وأكدت المصادر، أن جماعة الحوثي وفرت سيارات وباصات لنقل المواطنين، كما وفرت المحروقات للسيارات التي ستنقل المشاركين من المحافظات الواقعة تحت سيطرتها إلى صنعاء، ورصدت أكثر من سبعمئة مليون ريال يمني لهذه المناسبة، بالإضافة إلى ثلاثة مئة مليون ريال يمني خصصتها للدعاية والإعلان.

وسبيلا إلى تحقيق الهدف نفذت الحركة خلال اليومين الماضيين المئات من اللقاءات القبلية والشعبية والخاصة مع شخصيات قبلية واجتماعية وسياسية ومدنية في سبيل دفع تلك الشخصيات إلى الدعوة لمزيد من الحشد.

وكان قيادي حوثي في المجلس السياسي للحوثيين، قال في وقت سابق خلال لقاء تلفزيوني مع قناة ”المسيرة“ المملوكة للحوثين ”إن حشد السبعين يجب أن يكون أضخم من حشد صالح لأن ذكرى الثورة (الانقلاب) أفضل من آي مناسبة أخرى“.

وأضاف القيادي الحوثي ضيف الله الشامي ”يجب أن يعرفها القاصي والداني وإرسال رسالة للجميع مفادها: نحن هناك وهذه قوتنا“، مقللاً من أهمية الدعوة للاحتفال بذكرى ثورة 26  أيلول/ سبتمبر، والتي أطاحت بالنظام الملكي في اليمن في العام 1962، متابعاً بالقول: ”21 ثورة حقيقة بينما ثورة 26 أيلول/ سبتمبر مجرد انقلاب على السلطة لذا ثورتنا هي التي يجب الاحتفال بها، وإلغاء بقية الأيام الوطنية في اليمن“.

ويمتلك ميدان السبعين بصنعاء خصوصية في اليمن، حيث تحول مع التغيرات السياسية في البلد إلى ميدان للتحشيد للفعاليات السياسية للقوى المهيمنة على صنع القرار بصنعاء، فقد حوله الرئيس اليمني السابق على عبدالله صالح إبان الانتفاضة الشبابية ضده في العام 2011، إلى مكان للقاء أسبوعي لأنصاره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com