بن دغر للممثل الأممي: لا بد من موقف حازم ضد عرقلة الحوثيين للمساعدات‎

بن دغر للممثل الأممي: لا بد من موقف حازم ضد عرقلة الحوثيين للمساعدات‎

المصدر: الأناضول

طالب رئيس الحكومة اليمنية، أحمد عبيد بن دغر، اليوم الإثنين، الأمم المتحدة باتخاذ ”موقف حازم“ ضد الطرف المعرقل لوصول المساعدات الإنسانية، متهمًا الميليشيات الانقلابية (الحوثيين وحلفاءهم) بـ“نهبها ومحاصرة المدنيين“ في مناطق سيطرتها.

جاء ذلك خلال استقباله منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية باليمن، جيمي ماكغولدريك، في العاصمة المؤقتة عدن، وفقًا لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وقال بن دغر:“على الأمم المتحدة أن تبحث عن الطرف المعرقل لوصول المساعدات الإنسانية“، وأشار إلى أن الحوثيين ”عرقلوا وصول المساعدات إلى مستحقيها“.

واتهم رئيس الوزراء اليمني الحوثيين ”بنهب المساعدات الإنسانية، ومحاصرة المدنيين، الأمر الذي ضاعف من معاناة المواطنين في المحافظات التي تقع تحت سيطرتها“.

ودعا رئيس الحكومة اليمنية الأمم المتحدة والمنظّمات الدولية للتدخل ”وفرض موقف حازم جراء تلك الانتهاكات“.

واعتبر أن ”السلام الدائم والعادل والشامل هو الحل الذي سوف ينهي معاناة كل اليمنيين“، وأنه ”على الميليشيا أن تنسحب من المدن وتسلم السلاح وتوقف عدوانها على الشعب اليمني“.

وطالب بن دغر الأمم المتحدة ”بالضغط على الميليشيات الانقلابية لتوريد جميع الإيرادات إلى البنك المركزي في عدن، لكي تقوم الحكومة بدورها بدفع رواتب الموظفين في جميع المحافظات“.

ودعا المنظمات الدولية للانتقال إلى العاصمة المؤقتة عدن، وأن توجد المنظمات الدولية أينما وجدت الحكومة، وطالب ممثلي الأمم المتحدة بالحياد في التعامل مع الأطراف المختلفة، وفقًا لمعايير الأمم المتحدة والقانون الدولي.

من جهته، أعرب ماكغولدريك عن التزام المنظمة بمواصلة العمل مع الحكومة وجهودها في تسهيل دخول المساعدات الإغاثية إلى كافة المحافظات.

وأوضح أن ”الأمم المتحدة تعمل على تعزيز تواجدها في المحافظات المحررة، وتعتزم زيادة عدد الموظفين والخبراء بنسبة 30% مع نهاية العام الجاري“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com