اليمن يطالب الأمم المتحدة بـ”التدخل العاجل” للإفراج عن صحفيين بسجون الحوثي

اليمن يطالب الأمم المتحدة بـ”التدخل العاجل” للإفراج عن صحفيين بسجون الحوثي
يخفي الحوثيون وأتباع صالح أكثر من 15 صحفيًا يمنيًا في سجونهم منذ انطلاق الحرب في البلاد.

المصدر: عدن - إرم نيوز

دعت وزارة الإعلام اليمنية، الأمم المتحدة، إلى “التدخل العاجل” لإطلاق سراح صحفيين يمنيين، مختطفين من قبل الحوثيين وأتباع الرئيس السابق علي صالح، منذ قرابة عامين.

وقالت الوزارة في بيان أصدرته الأربعاء بمناسبة “اليوم العالمي لضحايا الاختفاء القسري”، إن “الصحفيين المختطفين يعيشون أوضاعاً مأساوية للغاية، إذ حرموا من أبسط حقوقهم في الدفاع عن أنفسهم، كما أن بعضهم يعاني أمراضاً مزمنة، ضاعف من حدّتها، الاحتجاز التعسفي، والتعذيب”.

وطالب البيان “الأمم المتحدة، والمنظمات الخاصة بحقوق الإنسان، والمنظمات والمؤسسات والجمعيات والهيئات ذات الصلة، بالاضطلاع بدورها الحقوقي والإنساني، والعمل على سرعة إطلاق الصحفيين المختطفين القابعين في سجون سرية منذ قرابة عامين، وكل المختطفين القابعين في سجون الحوثي بطريقة تعسفية، ومخالفة لكل القوانين والأعراف الدولية والديانات والشرائع السماوية”.

وشدد البيان على أن “اللامبالاة التي تتعامل فيها هذه المنظمات مع قضية الصحفيين اليمنيين، شجّعت الحوثيين والموالين لصالح، على التمادي، وصولاً إلى اختطاف الصحفي والكاتب الطاعن في السن، عبدالرحيم محسن، قبل أيام، وهو في طريقة للعلاج من أمراض مزمنة يعاني منها”.

ويخفي الحوثيون وأتباع صالح، أكثر من 15 صحفياً يمنياً في سجونهم، منذ انطلاق الحرب في البلاد، كما أصدر الحوثيون في أبريل/ نيسان الماضي، حكماً بالإعدام على أحد الصحفيين، بذريعة “التخابر” مع قوات التحالف العربي المشترك، الداعمة للشرعية في اليمن.

محتوى مدفوع