قيادي حوثي يعلن احتواء الاشتباكات بين جماعته وقوات ”صالح“ بصنعاء التي خلفت 5 قتلى

قيادي حوثي يعلن احتواء الاشتباكات بين جماعته وقوات ”صالح“ بصنعاء التي خلفت 5 قتلى

المصدر: الأناضول

أعلن قيادي في جماعة ”الحوثي”، مساء السبت، احتواء الاشتباكات التي اندلعت بين جماعته وقوات موالية للرئيس السابق، علي عبد الله صالح، في العاصمة صنعاء.

وقال ”عبدالملك العجري“، وهو عضو ما يسمى بـ“المجلس السياسي للحوثيين“، في تغريدة على ”تويتر“: ”تم احتواء الموقف بحمد الله“، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل 4 حوثيين، وواحدًا قوات ”صالح“، بحسب ما ذكرت مصادر أمنية وطبية للأناضول، بالإضافة إلى إصابة 7 آخرين، دون تحديد هوياتهم.

وأكدت المصادر، وصول قيادات أمنية وقبلية إلى موقع الاشتباكات، بالقرب من منزل نجل صالح؛ العميد أحمد علي عبدا لله صالح، في حي حدة السكني، من أجل احتواء الموقف، وأن هدوءًا حذرًا يسود المكان، مع استمرار إغلاق الشوارع بشكل تام.

وكانت مصادر أمنية وشهود عيان، قد قالوا إن الاشتباكات اندلعت على خلفية إصرار الحوثيين على نصب حاجز تفتيش أمام بوابة منزل نجل صالح (العميد أحمد علي عبدالله صالح)، في حي ”الحدة“ السكني وسط العاصمة، ورفض حراس المنزل لذلك.

وحسب المصادر، انتشرت قوات من الحرس الجمهوري الموالية لصالح فوق أسطح البنايات المرتفعة بالمنطقة، وسط تخوفات من وصول تعزيزات حوثية.

يأتي ذلك وسط توتر بين الحليفين، منذ عدة أيام، يوصف بأنه ”الأعمق“ منذ اندلاع الحرب قبل نحو عامين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com