قتيلان من القاعدة إثر غارة لطائرة دون طيار في أبين اليمنية

قتيلان من القاعدة إثر غارة لطائرة دون طيار في أبين اليمنية

قتل عنصران من تنظيم القاعدة، اليوم الأحد، إثر غارة جوية نفذتها طائرة دون طيار يعتقد أنها أمريكية بمحافظة أبين، جنوبي اليمن.

وقال مسؤول عسكري يمني من قوات الحزام الأمني العسكرية التابعة للحكومة اليمنية الشرعية، إن “الخضر سعيد الملقب بالذحل، وناصر بن جرادة سقطا قتيلين عندما استهدفهما قصف لطائرة دون طيار”.

وأوضح المصدر، وهو من منطقة أحور، أن “القصف استهدف سيارة كان يستقلها عنصرا القاعدة على الطريق الرابط بين منطقتي خبر المراقشة وأحور، شرقي مدينة زنجبار، عاصمة محافظة أبين، الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية”.

وبين أن “عناصر القاعدة يغيرون أماكن تواجدهم بين الحين والآخر في محاولة لتجنب رصدهم واستهدافهم من قبل الطائرات دون طيار الأمريكية، أو قوات الجيش اليمني الذي وصلت وحدات منها إلى منطقة خبر المراقشة قبل 3 أيام”.

وأفاد مسؤول عسكري يمني الخميس الماضي، بأن القوات الحكومية استعادت منطقة “خبر المراقشة” في محافظة أبين من سيطرة تنظيم القاعدة.

وتعد “خبر المراقشة” منطقة استراتيجية ساحلية جبلية، وتعد المعقل الرئيس لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب، ومسقط رأس زعيم التنظيم في محافظة أبين، جلال بلعيدي، الذي قتل في غارة جوية لطائرة دون طيار، مطلع فبراير/شباط 2016.

وأعلنت الحكومة اليمنية في أغسطس/آب 2016، السيطرة على أبين، وطرد عناصر القاعدة منها، إلا أن التنظيم يشن بين الحين والآخر هجمات متكررة على نقاط أمنية ومقار عسكرية، ذهب ضحيتها العشرات من الجنود.