الجيش اليمني يعلن مقتل 3 قادة من ميليشيات الحوثي في صعدة‎

الجيش اليمني يعلن مقتل 3 قادة من ميليشيات الحوثي في صعدة‎

المصدر: د ب أ

أعلنت قوات الجيش الوطني الموالية للحكومة الشرعية، اليوم الخميس، مقتل عدد من الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق، علي عبدالله صالح في محافظة صعدة، المعقل الرئيس للحوثيين.

ونقل موقع الجيش ”سبتمبر نت“، عن مصادر ميدانية قولها ”إن عددًا من عناصر الميليشيات الانقلابية لقوا حتفهم بينهم 3 قناصين في مدينة ”البقع“ بمحافظة ”صعدة“، إثر قصف مدفعي شنَّته قوات الجيش الوطني، في حين لقي 3 قادة ميدانيين حتفهم أمس الأربعاء بنيران الجيش الوطني“.

وأضافت المصادر، أن قوات الجيش الوطني بمحور البقع شنَّت قصفًا مدفعيًا على مواقع الميليشيات في منطقة العطفين.

وذكرت المصادر أن غارات جوية لمقاتلات التحالف العربي استهدفت تعزيزات عسكرية للمليشيات كانت مخزنة في منطقة العطفين الواقعة في سوق ”البقع“.

وخلفت معارك ”ثار صلة“ في البقع عشرات القتلى والجرحى في صفوف الانقلابيين خلال اليومين الماضيين، بحسب المصادر ذاتها.

وأوضحت المصادر أن قوات الجيش الوطني تصدت أمس الأربعاء لهجوم عنيف شنته الميليشيات على مواقعها في منطقة خليقة شرق العطفين.

وأضافت المصادر، أنه عقب الهجوم أُجبرت الميليشيات على الفرار والتراجع بعد أن تكبدت عددًا من القتلى والجرحى، مخلفة عددًا من الجثث والأسلحة في المواقع التي هاجمتها.

ومنذ أشهر تخوض قوات الجيش المسنودة بمقاتلات التحالف العربي معارك ضد الحوثيين والقوات الموالية لصالح، في مناطق بمحافظة صعدة، التي يتواجد فيها زعيم الجماعة، عبد الملك الحوثي، استطاع فيها الطرف الأول السيطرة على مناطق في المحافظة المحاذية للحدود السعودية.

في سياق آخر، أفاد مسؤول عسكري يمني، أن القوات الحكومية استعادت، اليوم الخميس، منطقة ”خبر المراقشة“ في محافظة ”أبين“، جنوب البلاد، من سيطرة تنظيم ”القاعدة“.

وتعتبر ”خبر المراقشة“، منطقة استراتيجية ساحلية – جبلية، وتعد المعقل الرئيس لتنظيم ”القاعدة في جزيرة العرب“، ومسقط رأس زعيم التنظيم في محافظة ”أبين“، جلال بلعيدي، الذي قُتل في غارة جوية لطائرة من دون طيار، مطلع فبراير/ شباط 2016.

وقال قائد قوات الحزام الأمني في مدينة زنجبار المقدم محمد العوبان، إن وحدات من الجيش، معززة بقوات التدخل السريع سيطرت على منطقة خبر المراقشة، في أبين، دون أي مقاومة تذكر، وصولاً إلى بلدة أحور الساحلية.

 وأشار المسؤول العسكري إلى أن قوات الجيش نشرت نقاطًا أمنية على طول الطريق الممتد بين مدينتي شقرة وأحور، الساحليتين القريبتين من منطقة خبر المراقشة.

وذكر أن هذه العملية تتزامن مع وصول قوات اللواء 103 في الجيش، إلى مديرية لودر، في أبين، ضمن خطة الحكومة لمحاربة تنظيم  القاعدة وتتبع عناصره.

وتعرَّض تجمع لجنود اللواء 103، في منطقة جحين، أمس الأول، على الطريق إلى لودر، لهجوم بسيارة مفخخة أسفر عن مقتل ستة جنود، وإصابة 35 آخرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة