استياء وغضب في عدن بعد اكتشاف مواد إغاثية تركية ”فاسدة“ (صور) – إرم نيوز‬‎

استياء وغضب في عدن بعد اكتشاف مواد إغاثية تركية ”فاسدة“ (صور)

استياء وغضب في عدن بعد اكتشاف مواد إغاثية تركية ”فاسدة“ (صور)

المصدر: عدن- إرم نيوز

أثارت السفينة التركية التي وصلت إلى مدينة عدن اليمنية، يوم الثلاثاء الماضي، وتحمل على متنها مواد إغاثية جدلاً واسعاً في الشارع اليمني لاسيما في عدن، بعد أن اتضح أنها تحتوي على مواد فاسدة وأخرى منتهية الصلاحية منذ سنوات.

وصباح اليوم الثلاثاء، بثتت وسائل إعلام يمنية محلية في عدن صوراً للمواد الإغاثية التركية التي تم تفريغها حديثاً في ميناء عدن، ليتضح أن هناك مواد فاسدة وأخرى منتهية الصلاحية منذ سنوات بعد أن كان أمن ميناء عدن أوقفها حينها ومنع تفريغها في الرصيف وسط أنباء تداولتها وسائل إعلام عن وجود شحنة أسلحة بداخلها .

بدوره اعترف رئيس الهلال الأحمر التركي كرم كينيك بوجود خطأ وصفه بالـ“صغير“ أدى الى إرسال مواد منتهية الصلاحية الى مدينة عدن في اليمن.

وأرجع كينيك سبب ذلك الخطأ نتيجة تبرع الكثير من الجمعيات الخيرية في تركيا بالمواد، مشيراً إلى أنه وبسبب السرعة ربما غفل موظفو الهيئة عن تلك المواد، مؤكداً أنه سيتم فتح باب التحقيق في هذه الواقعة بحسب صحيفة عدن الغد المحلية.

في المقابل قال مدير هيئة المواصفات والمقاييس في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن حديد الماس في تصريح صحفي ”إن هناك عبوات ضمن المواد الإغاثية التركية شارفت على الانتهاء ولكنها لم تنته بعد، فيما تحمل عبوات أخرى تاريخ انتهاء في شهر سبتمبر/أيلول القادم وليس كما يشاع أنه في العام 2016 ”، مشيراً إلى أن هناك عبوات ومواد أخرى تالفة ربما بسبب سوء التخزين والتفريغ.

وسببت هذه الحادثة ردود أفعال غاضبة في عدن، حيث علق رئيس تحرير صحيفة ”عدن الغد“ المحلية فتحي بن لزرق عبر صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قائلا ”إن من يصدر الموت لن يزرع الحياة“ ، مشيراً إلى أن ”تركيا دولة راعية ومصدرة للإرهاب، ولن تقدم شيئاً لأي دولة عربية سوى الإرهاب فقط“ على حد تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com