بعد انقطاعها لنحو عامين.. الكهرباء تعود جزئيًا لمدينة المخا اليمنية

بعد انقطاعها لنحو عامين.. الكهرباء تعود جزئيًا لمدينة المخا اليمنية
3D Electric powerlines over sunrise

المصدر: وكالات – إرم نيوز

عاد التيار الكهربائي بشكل جزئي، اليوم السبت، إلى بعض أحياء مدينة المخا، على ساحل البحر الأحمر، غرب اليمن.

ويأتي ذلك بعد نحو عامين من الانقطاع، بسبب توقف المحطة البخارية بالمدينة، إثر الحرب التي اندلعت في البلاد، وانعدام زيت الوقود ”المازوت“، بداية عام 2015.

وقال عمر دوبله، أحد القيادات المحلية التي أشرفت على عمليات الصيانة والتأهيل للمحطة: إن ”التيار الكهربائي عاد إلى عدد من الأحياء في المدينة، بينما لا تزال أخرى بدون كهرباء، جراء عوائق في عملية الربط“.

وأوضح أن ”عملية التأهيل والصيانة للمحطة جرت على مدى الأشهر الثلاثة الماضية، بتمويل من الهلال الأحمر الإماراتي“.

وأضاف دوبله، أن ”3 وحدات من الطاقة التوليدية للكهرباء في المحطة عادت للعمل، بقوة 40 ميغاوات من أصل 160 ميغاوات هي القدرة التشغيلية الكاملة للمحطة الكهربائية“.

وأشار إلى أن ”الشبكة الكهربائية لا تزال مدمرة بفعل الحرب التي شهدتها المدينة، ولذلك تستهلك المدينة 5 ميغاوات، في حين 35 ميغاوات لا تزال فائضة“.

وفي يناير/ كانون الثاني، وفبراير/شباط الماضيين، شهدت ”المخا“ معارك عنيفة، إثر استعادة القوات الحكومية سيطرتها على المدينة ومينائها الإستراتيجي، من سيطرة مسلحي جماعة الحوثي وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وتسعى الحكومة اليمنية منذ إحكام سيطرتها على المدينة، إلى تطبيع الحياة فيها، وخلال الأسابيع الماضية عادت خدمة الاتصالات بما في ذلك الهاتف الأرضي، وشهدت الحركة التجارية انتعاشًا ملحوظًا، في حين عاد المئات من النازحين لمنازلهم بعد نزع المئات من الألغام والعبوات الناسفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com