أخبار

حوثيون يهاجمون أعضاء "المؤتمر الشعبي" ويمزقون صور صالح في ذمار
تاريخ النشر: 24 مايو 2017 17:42 GMT
تاريخ التحديث: 24 مايو 2017 17:43 GMT

حوثيون يهاجمون أعضاء "المؤتمر الشعبي" ويمزقون صور صالح في ذمار

3 مسلحين حوثيين مزقوا صورًا للمخلوع صالح ما أثار سخط أعضاء حزب المؤتمر الشعبي لتندلع اشتباكات ومواجهات بالأسلحة الشخصية.

+A -A
المصدر: صنعاء - إرم نيوز

اعتدى مسلحون حوثيون على عدد من أعضاء حزب ”المؤتمر الشعبي“، الذي يتزعمه الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، وأصابوا اثنين منهم بجراح، إحداهما خطرة، بعد مواجهات مسلحة اندلعت إثر تمزيق عناصر حوثية صورًا لصالح في مديرية ”عنس“ بمحافظة ذمار.

وقال شهود عيان لـ ”إرم نيوز“: إن 3 مسلحين حوثيين مزقوا صور صالح، اليوم الأربعاء، في منطقة ”جرف أسبيل“ التابعة لمديرية ”عنس“ شرقي مدينة ”ذمار“، ما أثار غضب أعضاء حزب المؤتمر في المنطقة، لتندلع بعدها اشتباكات بالعصي قبل أن تتطور إلى مواجهات بالأسلحة.

وأكد شهود العيان أن التوتر لا يزال قائمًا في المنطقة حتى مع قدوم بعض قيادات الحوثيين لحل الخلاف وعقد جلسة تحكيم قبلي لأهالي المصابين من أعضاء المؤتمر، والتعهد بالتحقيق في الموضوع ومعاقبة الجناة.

وكان محمد حسين المقدشي، زعيم قبيلة ”المقادشة“، بمديرية ”عنس“ بمحافظة ”ذمار“، الذي يُعد واحدًا من زعماء القبائل الموالين للحوثي منذ سيطرته على محافظة ”ذمار“، أواخر العام 2014، قد تعرض الشهر الماضي للإهانة على يد مسلحي جماعة الحوثي بعد اقتحام منزله بمدينة ذمار، بعد محاصرته واقتياده الى أحد اقسام الشرطة في المدينة، إثر خلافه مع قيادي حوثي على قطعة أرض.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك