اليمن

طلاب اليمن في الخارج يطالبون بمخصصاتهم المالية
تاريخ النشر: 13 فبراير 2014 15:01 GMT
تاريخ التحديث: 13 فبراير 2014 15:01 GMT

طلاب اليمن في الخارج يطالبون بمخصصاتهم المالية

وزارة التعليم العالي اليمنية لا تستجيب لشكوى الطلاب في الخارج رغم الاعتصامات والاحتجاجات التي ينفذها هؤلاء منذ فترة طويلة.

+A -A
المصدر: صنعاء- (خاص) من سفيان جبران

معاناة مستمرة تدفع الطلاب اليمنيين في الخارج لتنفيذ اعتصامات واحتجاجات مستمرة أمام سفاراتهم لكن لا رد يأتيهم من صنعاء، وتتمثل شكواهم بطردهم من بعض الجامعات أو عدم تسليمهم مستحقاتهم المالية.

ويعتصم طلاب من اليمن أمام جامعة التكنولوجيا الماليزية لليوم العاشر على التوالي دون أدنى استجابة من قبل وزارة التعليم العالي.

ويقول الطالب محمد عبد الفتاح السامعي لـ“إرم“ إن: ”مشكلتهم ليست وليدة اليوم وهي مكدسة في أدراج الوزارة منذ سنوات والمطالبات مستمرة بالرسوم من قبل الجامعة الماليزية التي أعفتنا من نسبة كبيرة منها وتطالب بالبقية، والآن ترفض تسجيلنا إلا بعد تسديد الرسوم المتراكمة لسنوات، مع أن هؤلاء الطلاب من أوائل المحافظات ويحصلون على المراكز الأولى في الجامعة“.

وفي الهند يشكو الطلاب من التهميش والإهمال من قبل جهات إيفادهم وذلك بسبب تجاهلها لمعاناتهم المستمرة منذ سنوات نتيجة عدم كفاية مخصصات المنحة المالية والتأخر المستمر لوصولها اليهم ما جعلهم فريسة لظروف معيشية قاسية تؤثر سلبا في تحصيلهم العلمي وآدائهم الدراسي.

وأكد الطلاب في بيان أصدروه أن تأخر عملية صرف المنح المالية ربع السنوية تتأخر لمدة تصل إلى الشهرين، ما يجعل تلك المنح تصلهم في نهاية الربع المالي وليس في بدايته أو منتصفه، وكذلك تأخر صرف رسوم الدراسة وهو ما فاقم من المشاكل المعيشية، وحول حياتهم إلى جحيم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك