مقتل 5 من القاعدة بغارة أمريكية في شبوة..  والجيش اليمني يتقدم بصعدة

مقتل 5 من القاعدة بغارة أمريكية في شبوة..  والجيش اليمني يتقدم بصعدة

المصدر: عدن - إرم نيوز

قتل 5 من عناصر تنظيم القاعدة في اليمن و3 مدنيين، اليوم الأحد، في غارة جوية شنتها طائرة أمريكية، من دون طياراستهدفت عربة كانوا يستقلونها، بمحافظة شبوة، شرقي البلاد، فيما واصل الجيش اليمني الموالي للرئيس، عبدربه منصور هادي تقدمه في محافظة صعدة، معقل جماعة الحوثي شمالي البلاد.

وقالت مصادر محلية في شبوة لـ ”إرم نيوز“، إن الغارة الجوية استهدفت السيارة التي كان يستقلها مسلحو القاعدة، بمنطقة الضلعة، بمديرية الصعيد، ما أسفر عن مقتل 5 من عناصر التنظيم على الفور.

مصادر أخرى، أشارت إلى أن الغارة الجوية تسببت أيضاً بمقتل 3 مدنيين، كانوا يستقلون سيارتهم، بالقرب من السيارة المستهدفة التي كان يستقلها عناصر القاعدة.

وعلى صعيد متصل، شنّ مسلحو تنظيم القاعدة، هجوماً مباغتاً على حاجز تفتيش عسكري، بمديرية دوعن، بمحافظة حضرموت، دون  حدوث خسائر في الأرواح.

وأشارت مصادر إعلامية، بحضرموت، أن المسلحين فتحوا نيران أسلحتهم على الحاجز الأمني، لتندلع اشتباكات بين المسلحين والقوة الأمنية المتواجدة في الحاجز.

وكانت قوات مكافحة ”الإرهاب“ التابعة للجيش اليمني، بإسناد من قوات التحالف العربي المشترك، نفذت عملية مداهمة استباقية لملاحقة عناصر تنظيم القاعدة، في مدينة المكلا، بمحافظة حضرموت.

وأسفرت العملية النوعية، بحسب بيان لقوات التحالف العربي، عن اعتقال عدد من العناصر والقيادات في التنظيم، في وادي عدم، أبرزهم، أحمد سعيد بارحمة، الملقب بالزرقاوي، وآخرون من جنسيات مختلفة.

الجيش اليمني يواصل التقدم

إلى ذلك، واصل الجيش اليمني اليوم الأحد، تقدمه في محافظة صعدة، معقل جماعة الحوثي شمالي البلاد، فيما أسفرت غارات للتحالف العربي عن مقتل وإصابة 60 من عناصر الحوثي.

وقال مركز صعدة الإعلامي، المقرب من الجيش اليمني في صعدة، في بيان نشره على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، إن الجيش ”سيطر بالكامل على جبال سلاطح، شرق مدينة البقع“.

وأضاف البيان أن ”السيطرة جاءت عقب هجوم مباغت على مواقع الميليشيات الحوثية في تلك الجبال استخدمت فيها كافة الأسلحة“.

وتابع المركز أن ”عشرات من عناصر الحوثي قتلوا وأصيبوا خلال الاشتباكات، فيما سيطر الجيش اليمني على كميات من الأسلحة والذخائر“.

ويسعى الجيش اليمني لاستكمال السيطرة على مدينة ”البقع“ الاستراتيجية، بحكم قربها من محافظة الجوف الواقعة على الحدود مع السعودية.

التحالف يستهدف تعزيزات الحوثي

قال المركز نفسه، في بيان آخر، إن طيران التحالف العربي نفذ عدة غارات جوية، ”مستهدفًا تعزيزات ميليشيات الحوثي في طريق البقع بمحافظة صعدة“.

وأسفرت الغارات بحسب البيان، عن مقتل وجرح أكثر من 60 عنصرًا من ميليشيا الحوثي، وتدمير عدد من الآليات والأسلحة التي كانت في طريقها لتعزيز الحوثيين في البقع.

وسيطر الحوثيون على مركز محافظة صعدة في مايو/ أيار 2011، مستغلين الانفلات الأمني الذي رافق الاحتجاجات الشعبية المطالبة برحيل الرئيس السابق علي عبدالله صالح في مختلف المحافظات اليمنية.

والأشهر الماضية فتح الجيش اليمني جبهتين جديدتين في المحافظة لقتال الحوثيين، في مدينتي ”البقع“ و“علب“ الحدودية مع السعودية، وكلاهما تحويان منفذًا بريًا رسميًا مع السعودية.

وتشهد عدة محافظات يمنية، حربًا منذ أكثر من عامين بين القوات الموالية للحكومة من جهة، ومسلحي الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي صالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعًا إنسانية صعبة، فضلًا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com