مليشيات الحوثي تخلي قرية يمنية من سكانها تحت تهديد السلاح

مليشيات الحوثي تخلي قرية يمنية من سكانها تحت تهديد السلاح

المصدر: عدن- إرم نيوز

قال المركز الإعلامي لـ“المقاومة الشعبية“، في محافظة البيضاء، وسط اليمن، الاثنين، إن مليشيات الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، اقتحموا قرية غربي المحافظة، وأجبروا سكانها على مغادرتها تحت تهديد السلاح.

وقال مدير المركز، مصطفى البيضاني، إن ”(الحوثي/صالح)، اقتحموا قرية (المنابهة) في مديرية ولد ربيع، غربي البيضاء، وأجبروا أهلها على مغادرتها تحت تهديد السلاح؛ بتهمة التعاون مع المقاومة الشعبية“.

وأضاف البيضاني أن ”أهالي القرية اضطروا مكرهين لترك ديارهم وممتلكاتهم ونزحوا إلى القرى المجاورة“.

في سياق آخر، ذكر المصدر ذاته، أن المقاومة اليمنية شنّت، هجوما على مواقع للحوثيين في منطقة ”لجردي“، بمديرية الزاهر في محافظة البيضاء، وكبدتهم خسائر في الأرواح والعتاد، دون أن يذكر إحصائية محددة.

يأتي هذا بالتزامن مع اندلاع اشتباكات بين ”المقاومة“ ومسلحي ”الحوثي“ المسنودين بـ“قوات صالح“، في منطقة ”المختبي“ بمديرية ذي ناعم، غربي البيضاء، بحسب البيضاني، الذي لم يدلِ بمزيد من التفاصيل حول ظروف وقوع الاشتباكات وخسائر الطرفين.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من ”الحوثيين“ أو مصدر مستقل على ما ورد في تصريحات البيضاني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com