مقتل معتقل سابق بغوانتانامو في غارة أمريكية باليمن‎

مقتل معتقل سابق بغوانتانامو في غارة أمريكية باليمن‎

المصدر: واشنطن – إرم نيوز

قالت وزارة الدفاع الأمريكية ”البنتاغون“، اليوم الإثنين، إن غارًة جويًة في اليمن يوم 2 من مارس/آذار على تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، أدت إلى مقتل محتجز سابق في  مركز الاحتجاز الأمريكي بخليج غوانتانامو في كوبا.

وأكد المتحدث باسم البنتاغون جيف ديفيس، ”بوسعنا تأكيد وفاة المعتقل السابق بخليج غوانتانامو ياسر السلمي“، مضيفًا أنه ظل بالسجن الواقع في كوبا من عام 2002 وحتى 2009.

وتعد هذه الموجة من الغارات، الثانية في عهد ولاية الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب، حيث يراها مراقبون مؤشرًا على بداية حرب واسعة ضد تنظيم ”أنصار الشريعة“ في اليمن، الذي تعتبره واشنطن  أخطر فروع تنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب.

وقال سكان ومصادر قبلية في اليمن اليوم، إن طائرًة بدون طيار يعتقد أنها أمريكية، أطلقت صاروخًا على سيارة متحركة في وادي يشبم بعد ظهر اليوم فدمرتها تمامًا، وأضافوا أنه تم العثور على جثتين متفحمتين بحيث يتعذر التعرف عليهما لاثنين من أبناء المنطقة، يعتقد أنهما ينتميان لتنظيم القاعدة

وكان سكان، قد ذكروا أن ضربًة جويًة أصابت منزل شخص يشتبه بأنه من القاعدة في قرية نوفان بمحافظة البيضاء في وسط اليمن، وقصفت ضربة أخرى منطقًة جبليًة يعتقد أنها تضم معسكر تدريب في قرية السعيد بمحافظة شبوة الجنوبية.

ولم ترد تقارير عن سقوط قتلى أو جرحى في الضربات التي نفذت في مناطق يسيطر عليها مقاتلو القاعدة.

وكانت عمليات جوية سابقة باستخدام طائرات وطائرات بدون طيار مطلع الأسبوع، قد سلطت الضوء على تصاعد القلق الأمريكي من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي سيطر على أراض في خضم الفوضى التي خلفتها الحرب الأهلية اليمنية الممتدة منذ عامين.

وسمح الصراع بين الحكومة الشرعية التي يدعمها تحالف عسكري بقيادة السعودية وجماعة الحوثي المدعومة من إيران للتنظيم المتشدد ولفرع تنظيم داعش الإرهابي في اليمن بكسب الأراضي وشن الهجمات.