قبيلة ”آل حوتر“ اليمنية تتبرأ من أبنائها المنتمين لتنظيم القاعدة

قبيلة ”آل حوتر“ اليمنية تتبرأ من أبنائها المنتمين لتنظيم القاعدة

المصدر: عدن - إرم نيوز

أعلنت قبيلة ”آل حوتر“، في محافظة أبين جنوبي اليمن، اليوم الأربعاء، تخليها عن أي من أبنائها في حال ثبت انتماؤه لتنظيم القاعدة.

جاء ذلك في بيان أصدرته القبيلة، وهي إحدى قبائل ”المراقشة“ اليوم، على لسان شيخها عبدالله أحمد الحوتري، والذي أكد أن ”قبيلة آل حوتر، تعلن تخليها عن أي شخص من أبنائها يثبت تورطه بالانتماء لتنظيم القاعدة ”.

وأعلن الحوتري ”منع العناصر المرتبطة بالتنظيمات الخارجة عن القانون والعرف القبلي – سواء من أبناء قبائل المراقشة أو من خارجهم – من المرور في أرض القبيلة“.

وأكد شيخ القبيلة، حرمة التعرض للمسافرين على الطريق الساحلي الدولي الرابط بين مدينتي عدن والمكلا، والذي يمر في أرض القبيلة بمنطقة ”خبر المراقشة“، ومنع عناصر القاعدة من المرور بأرض القبيلة، وفقاً للأناضول.

ودعت قبيلة ”آل حوتر“ بقية قبائل المراقشة، وعددها 7 قبائل، إلى ”إعلان موقف واضح وصريح تجاه من ينتسب لتلك التنظيمات من أبنائها، وحثها على حماية أراضيها حفاظاً على سلامة أهالي القبيلة واحتراماً للأعراف القبلية“.

وذكرت القبيلة في بيانها، أن ”من عاد لرشده من شباب قبائل المراقشة، المنتمين لتنظيم القاعدة، وإعلانه البراءة عنه، يصبح له ما للآخرين وعليه ما عليهم، فضلا عن كونه مرحبا به في أرض قبيلة آل حوتر وقراهم“.

وتعد ”آل حوتر“ القبيلة الثانية في اليمن التي تعلن تخليها عن أبنائها المنتمين لتنظيم القاعدة، حيث سبق لقبيلة ”الجعادنة“ في أبين، أن أعلنت الموقف ذاته في 20 أغسطس/ آب 2016.

وينشط تنظيم القاعدة في بعض مناطق أبين، رغم إعلان الحكومة اليمنية منتصف أغسطس/ آب 2016، سيطرتها على محافظة أبين وطرد عناصر القاعدة منها، عقب عملية عسكرية شاركت فيها وحدات من الجيش والمقاومة الشعبية، بدعم وتعاون من دول التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com