بماذا رد المخلافي على الجدل بشأن زفاف نجله في القاهرة؟

بماذا رد المخلافي على الجدل بشأن زفاف نجله في القاهرة؟

المصدر: هدى منصور - إرم نيوز

خرج وزير الخارجية اليمني عبدالملك المخلافي عن صمته، بعد الشائعات التي تحدثت عن إنفاقه مبلغ 120 مليون ريال يمني في حفل زفاف نجله بالقاهرة، والتي أثارت غضب الشارع اليمني.

ونفى المخلافي، في تدوينة عبر صحفته الرسمية على موقع الفيسبوك، ما أسماها ”الشائعات“ التي تداولها ناشطون حول تكاليف عرس ابنه.

وقال وزير الخارجية اليمني، ”عرس ابني لم يكن باذخا ولا شبه باذخ، إنما عرس عادي جدا لم يكلف أكثر من ثمانية آلاف دولار بما فيها أجر قاعة الفندق وما قدم فيه، وحرصت أن يكون عدد الحضور محدودا وبإمكان أي شخص أن يتواصل مع الفندق بالحصول على رقمه من النت ومعرفة الأسعار وكلفة الشخص الواحد لإجمالي 250 شخصًا، هم من دعوتهم، وسيعرف مقدار الكذب والافتراء الذي مورس“.

وتابع، ”لقد كان الحفل وكأنه لأي شخص متوسط الحال يفرح بولده، ولو كان في اليمن لكلف أكثر من ذلك“، متسائلا ماهو البذخ في هذه الصور؟

وبرر المخلافي، أسباب إقامة حفل زفاه ابنه في أحد فنادق القاهرة، قائلا ”وكونه في فندق لأنه لا يوجد في مصر إلا الفنادق لإقامة حفلات الأعراس فلا قاعات او دواوين، ومن لديه أي إثبات على غير ذلك يقدمه، وأنا على استعداد لتحمل كافة المسؤولية ”.

وكان حفل زفاف أسامة المخلافي، نجل نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية اليمني، الذي أقيم يوم الخميس الماضي بالقاهرة، قد أثار جدلًا واسعًا في الشارع اليمني، وسط اتهامات بالبذخ والتبذير.

  

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com