السلطات اليمنية تتخذ قرارًا مفاجئًا عقب ساعات من وصول الرئيس هادي لحضرموت

السلطات اليمنية تتخذ قرارًا مفاجئًا عقب ساعات من وصول الرئيس هادي لحضرموت

المصدر: عدن– إرم نيوز

اتخذت السلطات اليمنية بمحافظة حضرموت شرق البلاد، قرارا مفاجئا، مساء اليوم الأحد، يقضي بإطلاق سراح الشيخ السلفي عبدالله اليزيدي، بعد قرابة ثمانية أشهر من اعتقاله بعد ساعات من وصول الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إلى المحافظة.

وقال مسؤول رفيع في السلطة المحلية بمحافظة حضرموت،إن السلطات أفرجت عن الشيخ عبدالله اليزيدي، دون مزيد من التفاصيل.

ويرأس الشيخ اليزيدي جمعية الإحسان الخيرية، كما أنه عضو بمجلس علماء أهل السنة والجماعة بمحافظة حضرموت، واعتقله الجيش الحكومي في مطلع مايو / أيار الماضي.

وتأتي عملية الإفراج عن الشيخ اليزيدي بعد ساعات من وصول الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إلى مدينة المكلا (مركز محافظة حضرموت)، صباح الأحد، في أول زيارة له منذ توليه الرئاسة في فبراير/ شباط 2012.

وكانت قيادة المنطقة العسكرية الثانية الواقع مقرها بمدينة ”المكلا“، أعلنت في 13 من سبتمبر/ أيلول الماضي، الإفراج عن 30 معتقلاً بينهم الداعية سالم باكرشوم إمام مسجد ابن تيمية بالمدينة.

وقالت قيادة المنطقة العسكرية حينها في بيان رسمي، إن عملية الإفراج جاءت عقب استكمال التحقيقات بعدم ثبوت أي ارتباطات لهم بتنظيمي ”القاعدة“ و“داعش“.

واعتقل الجيش اليمني عقب تحريره مدينة المكلا بدعم من قوات التحالف العربي نهاية أبريل / نيسان الماضي، العشرات دون أن يفصح عن طبيعة التهم الموجهة لهم.

وبحسب مصادر محلية، لا يزال ضمن قائمة المعتقلين الذين لم يفرج عنهم بعد، القيادي في حزب التجمع اليمني للإصلاح عوض الدقيل، الذي اعتقل من قبل قوة عسكرية بمدينة المكلا في التاسع من يونيو/ حزيران الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com