عمار العزكي.. بسمة الفرح وسط مأسي الحرب في اليمن

عمار العزكي.. بسمة الفرح وسط مأسي الحرب في اليمن

المصدر: خاص - إرم نيوز

تجمع العشرات من شباب اليمن، أمام مقهى شعبي بشارع ”هائل“ وسط العاصمة صنعاء، لمتابعة إحدى حلقات برنامج ”أرب آيدول“ الذي يبث في قناة ”أم بي سي“، حيث أنهم ينصتون جيداً للمشارك اليمني في البرنامج عمار العزكي، وهو يغني ليمتد تأييده من الاستديوهات إلى شوارع المدن اليمنية.

وضج المقهى بالصراخ والتشجيع، وقد اُشيعت الفرحة من وجوه الجميع عندما أعلن عن تأهله للمرحلة الثالثة من العروض المباشرة في البرنامج.

ولفت الانتباه شاب يمني كان يتابع البرنامج، عندما حاول صاحب المقهى تغيير المحطة لمتابعة الأخبار خلال الفاصل الإعلاني للمسابقة، حيث انتفض الشاب من مقعده وهو يصرخ بقول: ”تعبنا من الحرب خلينا ننسى“.

وبحصول الفنان اليمني العزكي على مراتب متقدمة في هذا المسابقة الغنائية، يكون أهدى اليمنين الكثير من التفاؤل، وأبعدهم قليلاً من توتر الصراع ومأسي الحرب.

 وامتلأت مواقع التواصل الاجتماعي على مدى الأيام الماضية، بصور العزكي، والمنشورات المشيدة بأدائه.

وقال الصحافي فهد سلطان إن اليمني تفرض عليه الحرب فرضاً، وهو يجنح إلى السلاح والحب، وأن العزكي اليوم يخاطب اليمني الطبيعي واستطاع أن يقود الجميع إلى هذه الزاوية المنسية والتي تمثل الخط الطبيعي له ومساره الصحيح.

وأكد في تصريحات لـ ”إرم نيوز“، أن العزكي شخص موهوب، ويحمل رسالة واضحة واستطاع من خلال أدائه المتميز أن يكسر الحالة النمطية في اليمن.

وأضاف: ”قدرة العزكي أنه دائماً ما يدهش متابعيه ومحبيه، فهو إلى جانب انتمائه الكامل لليمن، استطاع أيضًا أن ينتقي الأغاني التي تعبر عن الحب والسلام في بلاده، وعن الأغاني التي تمثل نقطة تواصل والتقاء بين كل اليمنيين“.

من جانبها، قالت الفنانة والممثلة اليمنية أريج السيد لـ ”إرم نيوز“،: ”إن مشاركته تطيب الجروح التي يمر بها اليمن حالياً، فهو في ظل هذه الأوضاع يبعث برسالة أمل“.

وينحدر العزكي من محافظة المحويت التابعة لإقليم تهامة غرب اليمن، وهي محافظة جبلية يتسم سكانها بالطيبة والسلام، وحصل في العام 2006 على لقب منشد الشارقة في نسخته الأولى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com