وقال الكعيمي في حديث لوسائل الإعلام يوم أمس الخميس: ”تمكنا من أسر أعداد كبيرة من الميليشيات الانقلابية، من بينهم خبراء إيرانيون وآخرون تابعون لحزب الله، يزوّدونهم بالمعلومات والدعم“، وذلك خلال المواجهة الأخيرة التي شهدتها وتشهدها المحافظة.

وأكد محافظ الجوف تحرير ما نسبته 80% من أراضي المحافظة، مشيراً إلى أن الميليشيات خلفت وراءها كميات كبيرة من الألغام، حول الطرقات والمزارع والأحياء السكنية، وتقدر أعداد هذه العبوات الناسفة بأكثر من 130 ألفاً، مما يؤكد أن عملياتهم هدفها الانتقام من الشعب اليمني.

وأضاف الكعيمي: ”الانقلابيون قاموا بزرع الألغام في المقام الأول، وعثرنا في بعض المواقع على كميات كبيرة تزن 100 كيلوغرام من المواد المتفجرة، وهذا كفيل بقتل أعداد كبيرة من المدنيين“.