مدير مكتب هادي يوضح لـ”إرم نيوز” موقف الشَّرعية من تصريحات كيري حول الأزمة اليمنية

مدير مكتب هادي يوضح  لـ”إرم نيوز” موقف الشَّرعية من تصريحات كيري حول الأزمة اليمنية

نفى مدير مكتب الرئيس اليمني، الدكتور عبدالله العليمي، أن يكون للحكومة اليمنية علم بما أعلن عنه وزير الخارجية الأمريكية جون كيري، من وقف القتال بين الأطراف اليمنية، بدءًا من يوم الخميس المقبل، بالإضافة إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية سيتم العمل عليها مع نهاية العام الجاري.

وقال العليمي في تصريح خاص لـ”إرم نيوز”: “ما أعلن عنه وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، أمر لا علم للحكومة اليمنية به مطلقًا، ولسنا طرفًا فيما يقول”. وأضاف “أي اتفاقات مع الانقلابيين لا تكون الحكومة اليمنية هي الطرف الرئيس فيها لن نتعامل معها، ولا علاقة لنا بها”.

وتابع العليمي: “محاولة إقصاء الحكومة من أي تفاهمات، هي دلالة على عدم جديتها بل واعتبارها فقاعة إعلامية فقط”. مؤكدا “ما أعتقده أن وزير الخارجية الأمريكي، يريد تحقيق أي إنجاز ولو كان وهميًا وحتى لو كان إعلاميًا على حساب ملفات مهمة منها الملف اليمني”.

تصريحات المسؤول اليمني، جاءت بعد ساعات من إعلان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، اليوم الثلاثاء، أن جماعة الحوثي اليمنية والتحالف العربي الذي تقوده السعودية، اتفقا على وقف الأعمال القتالية في اليمن اعتبارا من 17 نوفمبر تشرين الثاني.

ووأكد كيري، عقب محادثات أجراها في سلطنة عمان والإمارات العربية المتحدة، العضو البارز في التحالف الذي تقوده السعودية دعما لهادي، أنه “قدم للطرفين وثيقة تدعم اتفاقا مقترحا للسلام يتضمن دعوة إلى وقف لإطلاق النار”.

وفي تصريحاته في أبوظبي، قال كيري إن السعوديين والإماراتيين والحوثيين وافقوا علنا للمرة الاولى على إرسال ممثلين إلى لجنة لتهدئة التصعيد والتنسيق، وقبلوا خارطة الطريق التي طرحها المبعوث الدولي إسماعيل ولد الشيخ أحمد كأساس للمفاوضات.

وأضاف، أن الحوثيين الذين التقى بهم في عمان أمس الاثنين، وافقوا على “الالتزام ببنود اتفاق العاشر من أبريل لوقف الاقتتال بدءا من 17 نوفمبر، شريطة التزام الطرف الآخر بتنفيذ نفس الالتزامات، وحتى الآن فإن الإماراتيين والسعوديين كليهما وافقوا على العمل من أجل المضي قدما”.

وأكد وزير الخارجية الأمريكي، أن الطرفين “وافقا على العمل من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة في صنعاء آمنة وسالمة، في موعد مستهدف قرب نهاية العام”.