الحوثيون في أول تعليق على الخارطة الأممية للتسوية: “قابلة للنقاش” هذا الأسبوع

الحوثيون في أول تعليق على الخارطة الأممية للتسوية: “قابلة للنقاش” هذا الأسبوع

اعتبر الناطق الرسمي باسم جماعة الحوثيين في اليمن، محمد عبدالسلام، إن خارطة السلام التي قدمها المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، “تمثّل أرضية قابلة للنقاش”.

وأشار عبدالسلام، في تغريدة له على موقع تويتر، إلى أن هناك اختلالات محورية كالتزمين والتوافق على سلطة تنفيذية واعتماد ترتيبات أمنية لطرف دون آخر، وغير ذلك، ومع هذا يمكن أن تمثل أرضية قابلة للنقاش.

ويعد موقف ناطق الحوثيين، هو الموقف الأول للجماعة من خارطة السلام الأممية، منذ اقتراحها في الأسبوع الماضي.

وفي بيان نشرته وكالة سبأ التابعة للحوثيين، كشف وفد الجماعة التفاوضي أن “النقاش حول الأفكار المقترحة في الورقة المقدمة من قبل المبعوث الأممي” سينطلق  “خلال المرحلة القادمة والذي يعتزم تدشينه خلال هذا الأسبوع بدءا بمجيئه إلى العاصمة صنعاء من جديد خلال الأيام القادمة حسب طلبه”.

وكان الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، امتنع عن استلام المبادرة ورفض القبول بها لعدم استنادها لمرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها محليًا ودوليًا والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن الدولي 2216 تحت الفصل السابع على حد وصفه.