أخبار

البشير: لا يجب التعويل على المبادرات الدولية في حل الأزمة السورية‎
تاريخ النشر: 25 يوليو 2016 15:13 GMT
تاريخ التحديث: 25 يوليو 2016 16:06 GMT

البشير: لا يجب التعويل على المبادرات الدولية في حل الأزمة السورية‎

الرئيس السوداني اعتبر أن غياب ممثل عن سوريا عن القمة العربية المنعقدة في نواكشوط "يقلّل من اهتمامنا بوجود حل للأزمة هناك".

+A -A
المصدر: نواكشوط – إرم نيوز

قال الرئيس السوادني، عمر البشير، اليوم الإثنين، إنه ”لا يجب التعويل على المبادرات الدولية في حل أزمة سوريا“؛ بسبب ما أسماه بـ“تضارب المصالح“.

وخلال كلمته أمام القمة العربية على مستوى القادة في دورتها الـ27 بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، أكد البشير على أهمية التحرك العربي في هذا الصدد لإيجاد حل سياسي للأزمة التي يعاني منها السوريون منذ أكثر من 5 سنوات.

واعتبر الرئيس السوداني أن غياب ممثل عن سوريا عن القمة ”يقلل من اهتمامنا بوجود حل للأزمة هناك“.

وجدد البشير موقف بلاده الداعم لفلسطين ولحكومة الوفاق الليبية واليمن، ودور الكويت في المصالحة اليمنية، مطالبًا بضرورة إنشاء آلية لتنفيذ مبادرة الأمن الغذائي العربي المشترك، وكذلك التعاون العربي للقضاء على الإرهاب.

وطالب بموقف من الجامعة العربية مماثلا لموقف الاتحاد الأفريقي في رفض إجراءات ”المحكمة الجنائية الدولية“ ضده.

ورأى أن ”ادعاءات الجنائية الدولية ضد السودان كانت لتشويه بلادنا السودان وتنفيذ أجندة خاصة ليس لها أي علاقة بتنفيذ عدالة دولية“.

وأصدرت المحكمة مذكرة اعتقال بحق البشير في مارس/آذار 2009 بتهم ”ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية“ في إقليم دارفور المضطرب، غربي البلاد، قبل أن تضيف للرئيس السوداني تهمة ”الإبادة الجماعية“ في 2010.

ومن وقتها اقتصرت زيارات الرجل على دول عربية وأفريقية حليفة؛ حيث استطاع استصدار قرارات من قمم أفريقية متتابعة تلزم الدول الأعضاء بعدم التعاون مع المحكمة.

وانطلقت، في وقت سابق من اليوم الإثنين، الجلسة الافتتاحية للقمة العربية في دورتها الـ27 بحضور قادة ومسؤولين عرب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك