القوات الحكومية تحبط هجومًا للحوثيين وقوات صالح على معسكر بتعز

القوات الحكومية تحبط هجومًا للحوثيين وقوات صالح على معسكر بتعز

المصدر: صنعاء – إرم نيوز

أحبطت قوات الجيش الوطني اليمني مسنودة بالمقاومة الشعبية، هجوما شنه مسلحو جماعة الحوثي بالتعاون مع قوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، على معسكرٍ غرب محافظة تعز وسط البلاد، بحسب مصدر عسكري .

وقال الناطق باسم الجيش الوطني في تعز منصور الحساني على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صباح الأربعاء إن ”قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية أفشلت هجوما للحوثيين على معسكر المطار التابع للواء 35 وعلى محيط السجن المركزي غربي مركز المحافظة“.

وأضاف الحساني أن ”الحوثيين وقوات صالح حاولوا بكل ما يملكون الهجوم على المعسكرغير أنه تم إفشال ذلك“، في الوقت الذي لم يتسن أخذ تعليق فوري من قبل الحوثيين حول هذا الأمر، لم يذكر المصدر العسكري اليمني أي تفاصيل إضافية عن موعد الهجوم وصده.

ويشهد اليمن حربًا منذ أكثر من عام بين القوات الموالية للحكومة مدعومة بقوات التحالف العربي من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي وقوات صالح من جهة أخرى، مخلّفة آلاف القتلى والجرحى فضلًا عن أوضاع إنسانية صعبة.

وفي 21 نيسان/ أبريل الماضي، انطلقت مشاورات بين الحكومة والحوثيين في دولة الكويت برعاية أممية، غير أنها لم تحقق أي اختراق في جدار الأزمة نتيجة تباعد في وجهات النظر بين الطرفين؛ ما  دفع المبعوث الأممي الخاص للبلاد إسماعيل ولد الشيخ أحمد لتعليقها قبل العيد لمدة أسبوعين.

على صعيد ذي صلة، قتل خمسة من مسلحي الحوثيين الأربعاء، في اشتباكات مع قوات الجيش الوطني المدعومة من المقاومة الشعبية الموالية للحكومة في محافظة الجوف، بحسب مصدر بالمقاومة .

وقال المصدر، الذي فضل عدم كشف هويته إن ”المسلحين الحوثيين حاولوا الهجوم على مواقع الجيش الوطني والمقاومة في منطقة مزوية بمديرية المتون في الجوف، إلا أن القوات تصدت لهم وقتلت خمسة منهم“.

وأضاف المصدر قائلًا: ”الهجوم الحوثي لم يسفر عن سقوط قتلى أو جرحى من قوات الجيش الوطني أو المقاومة“.

في حين أعلن المصدر أن ”قوات الجيش الوطني والمقاومة تمكنتمن أسر ضابط برتبة مقدم في قوات الرئيس اليمني الأسبق علي عبد الله صالح بمنطقة حام في المحافظة، دون ذكر مزيد من التفاصيل. .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com