الحكومة اليمنية: لهذا السبب توقف الجيش عن اقتحام صنعاء – إرم نيوز‬‎

الحكومة اليمنية: لهذا السبب توقف الجيش عن اقتحام صنعاء

الحكومة اليمنية: لهذا السبب توقف الجيش عن اقتحام صنعاء

المصدر: صنعاء – إرم نيوز

كشف وزير الإعلام اليمني محمد عبدالمجيد قباطي، أن المجتمع الدولي، وخصوصًا الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، منعت قوات الجيش من دخول صنعاء، بدعوى أن الحوثيين سينصاعون للقرارات الأممية.

وكان رئيس الأركان اليمني اللواء محمد علي المقدشي، أعلن قبل أيام أن قوات الجيش الوطني، تقف على مشارف صنعاء، استعدادًا لتحرير المدينة من قبضة الحوثيين، الذين سيطروا عليها بقوة السلاح.

وقال المقدشي، في كلمة له خلال عرض عسكري في الذكرى الأولى لإعادة بناء الجيش، إن ”قوات الجيش تقف اليوم في استعداد عالٍ على مشارف العاصمة صنعاء“، مؤكدًا أن ”النصر آتٍ لا محالة“.

وحذر قباطي، في تصريح صحافي، من أن الحوثيين ”يحاولون استغلال أجواء الهدنة من أجل التمدد على الأرض، وهم يرفضون تنفيذ القرار 2216 ولا يريدون إطلاق سراح المعتقلين الذي سماهم قرار مجلس الأمن بالاسم“.

وأكد قباطي أن ”الهدنة انتهت بالكامل بعد ما حدث في تعز من مجازر“، قائلًا إن ”ما حصل في الأيام الثلاثة الماضية في تعز من قصف على أحياء وسط المدينة، هو انتهاك خطير للهدنة من قبل الحوثيين، وهو يعد جريمة من الجرائم ضد الإنسانية، وقد تم توثيق سبعة آلاف خرق للهدنة خلال ثمانية أسابيع، منذ إبرام اتفاق وقف إطلاق النار“.

وبين أن الحكومة ”لن تنسحب من المحادثات، لكنهم سيبدأون بعمليات عسكرية على الأرض تستمر للرد على الحوثيين، والسيطرة على صنعاء بالقوة“.

وفي سياق متصل، دعت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء، الأطراف اليمنية إلى ”سرعة تطبيق اتفاق تبادل الأسرى القصّر“، وجاء ذلك بعد تأكيد المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، توصل أطراف المفاوضات اليمنية في الكويت ،إلى اتفاق للإفراج عن الأطفال المحتجزين.

وطالبت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية إليزابيث ترودو، جميع الأطراف بـ“الانخراط بحسن نية في مفاوضات السلام التي تهدف لوضع حد للأزمة اليمنية“.

وكان ولد الشيخ أحمد قد أكد أن ”لجنة الأسرى والمعتقلين في مفاوضات الكويت توصلت إلى اتفاق من أجل الإفراج غير المشروط عن الأطفال“.

وقال إن اجتماعات الوفدين تطرقت إلى ”تفاصيل وآليات إطلاق سراح عدد من المحتجزين في الأيام القليلة المقبلة، بما ينعكس إيجابيًا على عملية بناء الثقة والدفع بمسار السلام إلى الأمام“.

من جانبه، قال وزير الخارجية اليمني، ورئيس وفد الحكومة اليمنية المشارك في مفاوضات الكويت، عبدالملك المخلافي، اليوم الثلاثاء، إنه ”أبلغ الأمم المتحدة قبل أيام بالتوجه من جانب الحكومة للإفراج عن الأطفال الأسرى الذين تم الزج بهم في الحروب، رغم إعاقة الانقلابين لاتفاق الافراج عن المعتقلين“.

وأضاف في تغريدات على حسابه في تويتر: ”في بادرة جديدة تؤكد رفض الحكومة والتحالف جريمة الحوثيين استخدام الأطفال في الحرب حيث تسلمت الحكومة 54 طفلًا من السعودية وستقوم بالإفراج عنهم“.

وبين المخلافي أن الأطفال ”الذين زجت بهم ميليشيا الحوثي في الحرب على الحدود أعمارهم بين 8 سنوات و17 سنة سيتم الإفراج عنهم إضافة إلى من تم الإفراج عنهم في مآرب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com