الموت يهدد مرضى مستشفيات عدن بسبب انقطاع التيار الكهربائي – إرم نيوز‬‎

الموت يهدد مرضى مستشفيات عدن بسبب انقطاع التيار الكهربائي

الموت يهدد مرضى مستشفيات عدن بسبب انقطاع التيار الكهربائي

المصدر: إرم نيوز- عدن

تعاني مدينة عدن التي تصل درجة الحرارة فيها هذه الأيام إلى 40 درجة مئوية، من انقطاع شبه تام للتيار الكهربائي، حيث وصلت مدة انقطاع التيار إلى 19 ساعة يوميا، الأمر الذي فاقم معاناة الأهالي في المدينة.

هذا الأمر انعكس على خدمة المستشفيات في المدينة، الأمر الذي دعا مدير مكتب الصحة العامة والسكان في عدن الدكتور الخضر لصور إلى مناشدة الرئيس اليمني ورئيس الحكومة، إلى سرعة التدخل قبل انهيار الخدمات الصحية في كافة المستشفيات والمجمعات والمرافق الصحية بالمدينة.

وقال الدكتور لصور في مناشدته التي أوردتها وكالة الأنباء اليمنية سبأ: ”إضافة إلى انقطاع التيار الكهربائي عن المدينة، توقف تزويد المستشفيات بمادة الأوكسجين الأمر الذي سيؤدي إلى إغلاق المستشفيات وحدوث وفيات خاصة للحالات الحرجة التي هي في حاجة ماسة للأكسجين“.

في الأثناء تم الإعلان عن وفاة 11 مريضًا الاثنين، بسبب انقطاع التيار الكهربائي عن مشافي مدينة عدن جنوبي اليمن.

وناشد لصور قيادة الدولة ”بالتدخل المباشر والشخصي السريع لخطورة الوضع الصحي في عدن قبل وصوله إلى مرحلة الكارثة التي سيصعب تجاوزها لاحقا“.

من ناحيتها، بينت مصادر طبية في مستشفى الجمهورية العام لـ“إرم نيوز“ أن 20 حالة مرضية ترقد في العناية المركزة، مهددة بالموت في أي لحظة، بسبب توقف الأجهزة الطبية نتيجة لانقطاع التيار الكهربائي“.

وقالت المصادر إن ”الأطباء اضطروا إلى إخراج المرضى من عنابر المستشفى إلى الباحة الخارجية لاستنشاق الهواء الطلق“.

وأشارت المصادر إلى أن ”مشافي عدن الحكومية والخاصة، تعاني من انعدام حاد في مادتي الديزل والبترول لتشغيل المولدات الكهربائية، بالإضافة إلى انعدام تام لمادة الأكسجين التي تساهم في تخفيف معاناة مرضى الربو والصدر الذين لا يستطيعون تحمل حرارة مدينة عدن بالتزامن مع انقطاع خدمة الكهرباء عن المدينة“.

ونوهت المصادر إلى أن: ”مراكز الغسيل الكلوي توقفت عن العمل كلياً لانقطاع الكهرباء، الأمر الذي سيعرض حياة مرضى الفشل الكلوي إلى خطر كبير“.

وأفادت المصادر بأن ”انقطاع الكهرباء وانعدام مادتي البترول والديزل لتشغيل المولدات الكهربائية البديلة، أرغم  أحد الأطباء إلى عدم إكمال عملية جراحية كان يجريها لأحد المرضى في إحدى المستشفيات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com