وفد الحوثي وصالح يحاول عرقلة المفاوضات بالعودة للغة الاتهام

وفد الحوثي وصالح يحاول عرقلة المفاوضات بالعودة للغة الاتهام

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

اتهم رئيس الوفد المشترك لجماعة ”الحوثي“ وحزب المخلوع صالح محمد عبد السلام، القوات الموالية للحكومة اليمنية، والتحالف العربي، بـ“عرقلة“ مسار مشاورات السلام الجارية حالياً في الكويت.

وقال عبد السلام، في تدوينه نشرها اليوم الخميس عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“ إن ما أسماها بـ“قوى العدوان ومن يمثلهم“ ”تعرقل مسار المشاورات السياسية الجارية في الكويت بالكثير من العراقيل والتعطيل متعللين بالكثير من المبررات الواهية“.

واتهم في هذا الصدد القوات الموالية للحكومة بحشد واسع لقواتها في منطقة فرضة نهم (بمحافظة صنعاء)، ومديرية صرواح في محافظة مأرب (شرق)، ومنطقة ذباب في محافظة تعز وفي محافظة شبوة (شرق)، زاعماً أن الغارات الجوية (للتحالف العربي) ”مستمرة“ في أكثر من محافظة، وأن إدخال أسلحة لقوات الحكومة ”مستمر“، أيضاً، ”من مختلف المنافذ البحرية والبرية“.

ووصف ذلك بأنه ”تصعيد ميداني خطير“، واعتبره ”يكشف عن أن النوايا الجادة للسلام لم تُتخذ بعد، وأن مسار المشاورات لم يتقدم في تثبيت وقف الأعمال العسكرية التي توافق عليها الجميع حتى الآن بالشكل المطلوب“.

وقال إن ”اللجان المحلية (التي انبثقت عن ”اتفاق وقف الأعمال العدائية“ الذي دخل حيز التنفيذ ليل 10-11 أبريل/نيسان الماضي بهدف مراقبة التزام الأطراف المتحاربة بالاتفاق) ما زالت تراوح مكانها؛ بسبب مماطلة من يرغبون باستمرار الحرب حتى لا تتضرر مصالحهم المادية والسياسية“.

وتأتي اتهامات ”عبد السلام“ للقوات الحكومية و“التحالف العربي“ بعرقلة مسار المشاورات، في وقت تشير فيه الأنباء الواردة من الكويت إلى حدوث تقدم ملحوظ في مسار هذه المشاورات خلال الساعات القليلة الماضية.

و أعلن المبعوث الأممي، فجر اليوم الخميس، تسلمه من وفدي المشاورات أسماء أعضاء اللجان التي سيوكل لها مناقشة النقاط الخمس المستندة على القرار الدولي 2216، والتي تمثل جدول أعمال هذه المشاورات.

وتنص النقاط الخمس بالترتيب على: انسحاب الحوثيين وقوات صالح من المدن التي سيطرت عليها منذ الربع الأخير من العام 2014، وبينها العاصمة صنعاء، وتسليم الأسلحة الثقيلة للدولة، واستعادة مؤسسات الدولة، ومعالجة ملف المحتجزين السياسيين والمختطفين والأسرى، والبحث في خطوات استئناف العملية السياسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com