أخبار

مفاوضات الكويت اليمنية معلّقة حتى وصول وفد صنعاء
تاريخ النشر: 19 أبريل 2016 9:24 GMT
تاريخ التحديث: 19 أبريل 2016 10:19 GMT

مفاوضات الكويت اليمنية معلّقة حتى وصول وفد صنعاء

الآمال والتكهنات بنجاح مساعي السلام في اليمن مع بدء مفاوضات الكويت، تعرضت لانتكاسة، بعد تأخر وفد المتمردين الحوثيين وأتباع الرئيس السابق علي عبدالله صالح عن الوصول إلى الكويت.

+A -A
المصدر: متابعات – إرم نيوز

تأجلت مفاوضات اليمنيين في الكويت، التي كان مقررًا لها أن تنطلق صباح أمس الاثنين 18 أبريل/ نيسان برعاية الأمم المتحدة، إلى أجل غير محدد لعدم وصول وفد الحوثيين وصالح.

وتعرضت الآمال والتكهنات بنجاح مساعي السلام في اليمن مع بدء مفاوضات الكويت لانتكاسة، بعد تأخر وفد المتمردين الحوثيين وأتباع الرئيس السابق علي عبدالله صالح عن الوصول وسط تقارير متضاربة عن الدوافع والأسباب .

وفيما لم تتأكد بعد نية وفد صنعاء، الحضور إلى الكويت، قال السفير الروسي في اليمن فلاديمير ديدوشكين: ”الكل ينتظر وفد صنعاء الذي لم يصل بعد لأسباب تنظيمية“.

وقال مسؤولون حوثيون إنهم ليسوا مستعدين للذهاب إلى الكويت والتفاوض مع ممثلي حكومة هادي بسبب ما سمّوه ”عدم توقف طيران التحالف عن قصف مواقعهم“.

وقال مختار الرحبي المتحدث الإعلامي السابق للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي  إن انطلاق جلسات المباحثات اليمنية في الكويت تأجل بسبب عدم حضور ممثلي الحوثيين وحزب صالح وبقائهم حتى اللحظة في العاصمة صنعاء.

وأرجع الرحبي في حديث عبر الهاتف مع ”إرم نيوز“ من الكويت عدم حضور ممثلي الحوثيين وحزب صالح إلى خلافات بين الطرفين وإشكاليات حصلت بينهما على مسائل تتعلق بالمفاوضات.

 ووفقا لمصادر إعلامية، يواصل ممثلو وفدي الحوثيين وحزب صالح، عقد اجتماعات للخروج بموقف موحد، وطالبوا المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد بجدول واضح لنقاط التفاوض قبل بدء المباحثات.

وكان من المرتقب أن تركز المحادثات على إنجاز ”إطار عملي يمهد للعودة إلى مسار سلمي ومنظم بناء على مبادرة مجلس التعاون الخليجي ومخرجات مؤتمر الحوار العام“ حسب البيان ذاته.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك