أمريكا تصعّد هجماتها ضدّ القاعدة في جنوب اليمن

أمريكا تصعّد هجماتها ضدّ القاعدة في جنوب اليمن

المصدر: عدن- إرم نيوز

قال سكان ومسعفون إن غارات جوية أسفرت عن مقتل أكثر من 15 رجلا وإصابة العشرات ينتمون لتنظيم القاعدة في جنوب اليمن الأحد في واحدة من أكبر الهجمات التي تقودها الولايات المتحدة على الجماعة منذ انقلاب ميليشيات الحوثي وصالح على الشرعية قبل عام.

وقالت مصادر مطلعة بمحافظة أبين، شرق عدن لـ“إرم نيوز“ إن الطيران استهدف ثلاثة مواقع متفرقة لعناصر التنظيم في كل من  مدينتي زنجبار وخنفر، فيما كان هدف الغارة الثالثة مصنع 7 أكتوبر للذخيرة سابقا، بمنطقة الرواء بخنفر، حيث استهدف بصاروخين.

ومنع عناصر القاعدة، المدنيين من الاقتراب من المواقع المستهدفة، قبل أن ينتشلوا جثث زملائهم من تحت الأنقاض.

وعقب الغارات الجوية، انسحب عناصر التنظيم من مواقعهم  بمدينة زنجبار، واحتموا بمساجد المدينة، خشية وقوع غارات أخرى، وسط مؤشرات تدلّ على تصعيد في الهجمات الأمريكية ضدّ معاقل التنظيم المتشدد.

وفي محافظة لحج، على الجهة الشمالية من عدن، استهدفت غارة أخرى أحد مواقع مسلحي القاعدة، في ساعة متأخرة من ليل الأحد.

مصدر محلي، قال إن الغارة استهدفت منزلا يستخدمه التنظيم لاستضافة الوافدين من المحافظات المجاورة، على مقربة من سوق الأسماك بمدينة الحوطة. ولم يعرف بعد حجم الخسائر البشرية.

وشهد الأسبوع الماضي مقتل نحو 71 متشددا من عناصر القاعدة وإصابة قرابة 30 آخرين، في غارة جوية استهدفت معسكرا تدريبيا بمدينة المكلا، بمحافظة حضرموت، شرق اليمن.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، أن الجيش الأمريكي استهدف بضربة جوية، معسكرا لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب، أدت إلى مقتل العشرات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com