هل يعلن ولد الشيخ اليوم هدنةً يمنيةً جديدةً؟

هل يعلن ولد الشيخ اليوم هدنةً يمنيةً جديدةً؟

المصدر: صنعاء- إرم نيوز

توقعت مصادر سياسية أن يعلن المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ اليوم، عن هدنة جديدة بالتزامن مع الإعلان عن جولة مباحثات  بين جميع الأطراف في دولة عربية لم يتم الإعلان عنها.

ووصل المبعوث الأممي إلى صنعاء أمس، وعقد لقاءات مع قيادات بمليشيات الحوثي وحزب علي عبد الله صالح، للاتفاق على موعد الجولة الثالثة من المباحثات مع الحكومة اليمنية الشرعية، وسط ترجيحات بعقدها في أواخر الشهر الجاري.

وذكرت مصادر سياسية الأحد، أن زيارة المبعوث الأممي، تهدف إلى إقناع الحوثيين بتنفيذ التزامات مقررات مشاورات جنيف2 ، التي التزموا فيها بالإفراج عن المعتقلين، وفك الحصار عن المدن، كشرط للدخول في جولة ثالثة من المفاوضات.

وبالإطار ذاته، زعم الناطق باسم ميليشيات الحوثي، محمد عبد السلام، عن مباحثات جدية بين جماعته والتحالف العربي، للإعلان عن هدنة وشيكة.

وتشترط الدول العربية المشاركة بالتحالف ضد الانقلابيين والأمم المتحدة، تنفيذ ميليشيات الحوثي وقوات صالح، تعهداتها في جولة المباحثات الأخيرة لإعلان هدنة وإطلاق جولة جديدة من المباحثات.

ميدانيا، قال مصدر عسكري في القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، مساء الأحد، إن ”المسلحين الحوثيين، شنوا هجوماً واسعاً منذ ساعات للسيطرة على غرب مدينة تعز وسط البلاد“.

وأضاف المصد، أن المسلحين الحوثيين هاجموا مواقع القوات الحكومية، في مناطق مختلفة من تعز، مشيرًا إلى ”أنهم بمساعدة قوات الرئيس السابق، يحاولون الوصول إلى طريق الضباب الرابط بين مدينتي تعز وعدن، ومن ثم إطباق الحصار مجدداً على المدينة، بعد فكّه عنها قبل أيام“.

وبحسب المصدر ذاته، فإن ”المسلحين الحوثيين يشنون هجماتهم بأنواع مختلفة من الأسلحة، وبغطاء مدفعي وقصف صاروخي طال قريتي، الضباب، وحذران غرب تعز، لكن القوات الموالية للحكومة تصدّت لهم“.

ولفتت المصادر إلى أن المعارك ما تزال مستمرة حتى ساعة متأخرة من مساء الأحد، وسقط قتلى وجرحى من الطرفين، دون أن تبين أعداد لهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com