التحالف والحكومة اليمنية يحققان بمقتل 119 شخصا في محافظة حجة

التحالف والحكومة اليمنية يحققان بمقتل 119 شخصا في محافظة حجة

المصدر: عدن – إرم نيوز

شكّلت الحكومة اليمنية بالتعاون مع قيادة التحالف العربي المشترك، فريق تحقيق في عملية القصف، الذي تعرّض له أحد الأسواق الشعبية في محافظة حجة، شمال غرب البلاد، الثلاثاء المنصرم، وأسفر عن مقتل 119 شخصا وإصابة 47 آخرين، وفق الأمم المتحدة.

وقال مصدر مسؤول في الحكومة اليمنية، اليوم الجمعة، إن ”الحكومة وبالتعاون مع قيادة التحالف العربي شكلت فريقاً للبدء في عملية التحقيق، إثر القصف الذي تعرض له سوق (مستبا) بمحافظة حجة، وراح ضحيته عدد من القتلى والجرحى“.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية ”سبأ“، عن المصدر أن ”الفريق سيبحث نتائج ومعرفة الحقائق على أرض الواقع من خلال شهادات المدنيين، وما إذا كان القصف ناتج عن غارات لقوات التحالف العربي أم أن القصف كان من قبل المليشيا الحوثية، التي تتعمد ارتكاب مجازر وحشية بحق المدنيين، وتحمل أخطائها لقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ودول التحالف العربي“.

وأكد؛ وجود تنسيق مسبق مع الجيش الوطني ودول التحالف العربي، حول الضربات الجوية التي ينفذها طيران التحالف على الأماكن التي تتواجد فيها الأسلحة الثقيلة، التي تستخدمها المليشيا لقصف المدنيين والأحياء السكنية والأسواق الشعبية. محمّلا الحوثيين والمخلوع صالح مسؤولة ما يحدث من قصف للتجمعات السكانية والأسواق الشعبية، بسبب تحصنها فيه وممارساتها لعمليات قنص المدنيين وإقلاق الأمن والاستقرار والسكينة العامة.

وشدد المصدر، على حرص الحكومة اليمنية على سلامة المدنيين في مختلف المدن والمحافظات اليمنية بما فيها محافظة صعدة. محذرا المواطنين من التواجد في الأماكن التي تنتشر فيها المليشيات الانقلابية تفاديا لسقوط ضحايا.

ولفت، إلى أن ”قيادة التحالف العربي لم تأت إلى اليمن لقتل المدنيين كما يزعم الانقلابيون، بل إنها جاءت للوقوف مع اليمن وشرعتيه الدستورية، ودفاعاً عن الأمن والاستقرار وإنهاء الانقلاب، الذي تسببت به المليشيا الانقلابية“.

وأوضح، أن العمليات التي تنفذها طائرات التحالف تتم بدقة عالية، وتستهدف في المقام الأول الأسلحة الثقيلة.

وكان المتحدث باسم التحالف العربي، العميد ركن أحمد عسيري، قال إن التحالف سيجري تحقيقا من صحة المعلومات، التي تحدثت عن قصف سوق بمحافظة حجة، بالتنسيق مع الحكومة الشرعية.

وعبّر الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عن إدانته لقصف السوق، مطالبا بتحقيق سريع وفعّال ومستقل وموضوعي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com