أخبار

إرم نيوز تكشف حقيقة ما يجري في مدينة ميدي اليمنية
تاريخ النشر: 19 فبراير 2016 18:53 GMT
تاريخ التحديث: 20 فبراير 2016 10:29 GMT

إرم نيوز تكشف حقيقة ما يجري في مدينة ميدي اليمنية

يشاع في الإعلام المحلي، أن الحوثيين والموالين لصالح، تمكنوا من استعادة مدينة ميدي، التي حررتها القوات الموالية للحكومة الشرعية والمقاومة الشعبية مؤخرا.

+A -A
المصدر: عدن - إرم نيوز

 فشل المتمردون الحوثيون وقوات المخلوع علي عبد الله صالح، في استعادة مدينة ميدي بمحافظة حجة شمالي اليمن، بعد حشد قواتهم العسكرية على مشارف المدينة.

وقال قائد المنطقة العسكرية الخامسة في جبهة حرض – ميدي، اللواء الركن علي حميد القشيبي، إن ”مليشيا الحوثي وصالح، حشدت بشكل كبير خلال الأيام الماضية، لاستعادة ميدي وحرض، لكنها فشلت وتقدمت 2 كم فقط، وتم قطع الإمداد عنهم ومحاصرتهم“.

ونقل الصحفي اليمني خليل العمري، المتواجد حاليا في مدينة ميدي لتغطية التطورات، عن علي اللواء القشيبي قوله :“معنويات الأبطال والرجال أقوى من الأسلحة والنيران، التي تملكها مليشيا الحوثي وصالح، وهناك 1400 لغم زرعتها مليشيا الحوثي وصالح في المنطقة، التي تم تحريرها بحرض ميدي.“

ويُشاع في الإعلام المحلي، أن الحوثيين والموالين لصالح، تمكنوا من استعادة مدينة ميدي، التي حررتها القوات الموالية للحكومة الشرعية والمقاومة الشعبية مؤخرا.

وقال خليل العمري، إن الحوثيين يحشدون قواتهم على مشارف مدينة ميدي، ووصلت لهم 15 طقما عسكريا كتعزيزات، وهذه الحملة الإعلامية للمليشيا تأتي بالتزامن مع هجوم محتمل.

وأكد، أن ”الجيش الوطني اليمني والمقاومة مستعدان، ويحشدان للتصدي لأي هجوم محتمل، لكن الأمور مطمئنة بإذن الله“. موضحا أن المتمردين تقدموا 2 كيلو متر شمالي المدينة، التي تمثل 10% من مساحة المديرية.

وتابع، أن المتمردين تقدموا فيها بفعل تعزيزات كبيرة، وجاري تطويقها والمعركة مستمرة والقنص مستمر، وتبادل القصف المدفعي والمعركة كر وفر“

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك