المقاومة اليمنية تأسر 56 من مسلّحي صالح والحوثي شرق صنعاء

المقاومة اليمنية تأسر 56 من مسلّحي صالح والحوثي شرق صنعاء

المصدر: صنعاء – إرم نيوز

أسرت المقاومة الشعبية اليمنية، 56 من المسلحين الحوثيين وأتباع المخلوع علي عبدالله صالح، أثناء عملية تحرير ”اللواء 312“ في منطقة ”فرضة نهم“ شرق صنعاء.

وقال عضو المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية في صنعاء، عبدالكريم ثعيل، في تصريح صحافي، إن ”أسرى الحوثيين، وقوات صالح، سقطوا بأيدي المقاومة، والجيش الوطني، وتم نقلهم إلى مأرب شمال شرق صنعاء، فيما تم إسعاف عدد من جرحاهم في المستشفيات التابعة للجيش“، مشيراً إلى أن قيادات ميدانية من بين الأسرى.

وشهد محيط معسكر ”اللواء 312“ التابع للحرس الجمهوري، الموالي لصالح، معارك عنيفة، على مدى الأسابيع الماضية، قبل أن يتمكن الجيش الوطني، والمقاومة الشعبية، من إحكام سيطرتهما عليه، الخميس، والذي كان يعتبره خبراء عسكريون، من أبرز العقبات التي تقف دون تقدم المقاومة نحو صنعاء.

وعلى صعيد آخر، قُتل اثنان على الأقل من مسلحي الحوثي، بينما أُصيب عدد آخر، في اشتباكات عنيفة مع ‏المقاومة الشعبية في مديرية ”ذي ناعم“ في محافظة البيضاء وسط البلاد، بحسب قيادي يمني.

وقال القيادي في المقاومة الشعبية في البيضاء، مصطفى حسين البيضاني، إن ”الاشتباكات تجددت، اليوم بعد هدوء دام لعدة أسابيع، إثر هجوم بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، شنته قوات الحوثي والرئيس السابق، على مواقع المقاومة في مديرية ذي ناعم، التي يسعون للسيطرة عليها منذ أشهر“.

وأضاف البيضاني أن ”المقاومة ردت على الهجوم وقصفت بالمدفعية، مواقع وتعزيزات الحوثيين وصالح في منطقة هضبة صباح، والمناطق المحيطة بها“ دون معرفة نتائج القصف.

وتابع أن ”المقاومة الشعبية، تمكنت من صد هجوم مماثل للحوثيين وقوات صالح، مساء اليوم، على قرية، ذي كالب الأسفل، في مديرية قيفة رداع، شمال غرب البيضاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com