اليمن.. 23 قتيلاً بينهم مدنيون في تصاعد القتال بتعز – إرم نيوز‬‎

اليمن.. 23 قتيلاً بينهم مدنيون في تصاعد القتال بتعز

اليمن.. 23 قتيلاً بينهم مدنيون في تصاعد القتال بتعز

تعز- قتل 23 شخصاً بينهم 4 مدنيين اليوم الثلاثاء، في معارك و قصف مدفعي بين المقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي من جهة، والحوثيين وميلشيات الرئيس السابق علي عبدالله صالح، بمحافظة تعز، وسط اليمن، وفقا لمصادر طبية وميدانية.

وقالت المصادر، إن معارك عنيفة اندلعت بين المقاومة والحوثيين في جبهة الشقب (قرية) بجبل صبر، شرق تعز، وقرية المسراخ، وحي الصفاء، وسط المدينة، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الجانبين.

و ذكرت المقاومة، في بلاغ على حسابها في ”تويتر“، أن المعارك التي انتهت بتطهير قرية ”أكمة الحود“ في الشقب بإسناد جوي من التحالف، أسفرت عن مقتل 16 من مسلحي الحوثي والرئيس السابق علي عبدالله صالح، وإصابة العشرات.

واعترفت المقاومة بمقتل 3 من مقاتليها، وإصابة 13 آخرين في معارك اليوم أغلبهم في جبهة ”الشقب“.

إلى ذلك، قتل 4 مدنيين، بينهم طفلان، في قصف مدفعي شنه الحوثيون وقوات صالح على حي“ النسيرية“ وسط مدينة تعز.

وقال مصدر طبي في طوارئ مستشفى الروضة التخصصي بتعز، الذي استقبل الضحايا، إن القصف أسفر أيضا عن إصابة سبعة مدنيين بينهم 5 أطفال، جروح بعضهم خطيرة.

وكان الحوثيون وقوات صالح قد شنوا في وقت سابق اليوم قصفا مدفعيا طال المتحف الوطني وهيئة الآثار بتعز، ما أسفر عن احتراق مخطوطات أثرية تاريخية عمرها عشرات السنين.

في سياق متصل، شن طيران التحالف العربي، اليوم الثلاثاء، غارات على مواقع الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح، في مدينة الحديدة، غرب اليمن، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، وفقا لشهود عيان، فيما دفع التحالف بتعزيزات كبيرة إلى بلدتي حرض وميدي على الحدود اليمنية السعودية.

وقالت مصادر طبية وشهود عيان، إن مقاتلات التحالف، شنت مساء اليوم ، 3 غارات على مواقع الحوثيين وصالح في المجمع الحكومي بمديرية بيت الفقية، ما أسفر عن مقتل أحد مسلحيهم وإصابة 4 آخرين في إحصائية أولية.

ووفقا للمصادر، فقد هرعت دوريات الحوثيين إلى الموقع عقب الغارات وفرضت طوقا أمنيا، وقامت بنقل الضحايا إلى مستشفيات المدينة.

كما شنت مقاتلات التحالف غارات على مواقع الحوثيين وميلشات صالح في معسكر الدفاع الجوي بالمطار الحربي ، في مدينة الحديدة، ما أدى لسقوط قتلى وجرحى، لم يُعرف عددهم على الفور، وفقا لشهود عيان.

إلى ذلك، دفع التحالف العربي، اليوم الثلاثاء، بتعزيزات عسكرية ضخمة إلى بلدتي حرض وميدي بمحافظة حجة، المتاخمتين للحدود اليمنية السعودية.

ووفقا لبلاغ نشرته المقاومة الشعبية على حسابها في ”تويتر“، فقد ضمت التعزيزات لواء كاملا  من قوات الجيش الوطني الذي تلقى تدريبه في السعودية، مزودا بعشرات المدرعات وكاسحات الألغام.

و تمكنت القوات الواصلة من السيطرة على مواقع إستراتيجية في حرض، منها “ تلة الرمضة“ وموقع “ البلبله“ ، بالقرب من الحدود السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com