اغتيال ضابط أمن بمطار عدن وغارات جوية على صنعاء

اغتيال ضابط أمن بمطار عدن وغارات جوية على صنعاء

 صنعاء – اغتال مسلحون مجهولون، اليوم الثلاثاء، ضابط أمن بمحافظة عدن جنوبي اليمن.

وقالت مصادر محلية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنّ مسلحين مجهولين أطلقوا وابلاً من النار على أمين شايف ضابط أمن تحريات في مطار عدن الدولي، أثناء تواجده بمديرية المنصورة وسط عدن، وأردوه قتيلاً.

وذكرت المصادر أن المسلحين لاذوا بالفرار عقب تنفيذ العملية مباشرة. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن العملية حتى الآن.

وتعتبر هذه العملية ثاني عملية اغتيال تستهدف ضباطاً في مطار عدن الدولي، حيث اغتال مجهولون الأحد الماضي عقيد المخابرات بأمن مطار عدن عبدالله الناخبي.

ونفذت تلك العمليات بالرغم من استمرار حظر التجوال الذي فرضته اللجنة الأمنية من الساعة الثامنة مساء حتى الخامسة صباحاً منذ مطلع الشهر الجاري، نتيجة الاختلالات الأمنية التي شهدتها المحافظة خلال الأشهر الماضية.

في سياق آخر، ذكرت مصادر محلية وشهود عيان إنّ غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي، استهدفت صباح اليوم أحد الهناجر التابعة لشركة التبغ والكبريت بمنطقة حدة بالعاصمة صنعاء.

وبحسب المصادر، فإن انفجارات عنيفة هزت المنطقة وشوهدت السنة اللهب وأعمدة الدخان ترتفع بكثافة من على الموقع. وأدى القصف إلى احتراق الهنجر ووقوع خسائر مادية في المنازل المجاورة، دون وقوع أي خسائر بشرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة