محافظ عدن يطلق القبضة الأمنية لفرض هيبة الدولة

محافظ عدن يطلق القبضة الأمنية لفرض هيبة الدولة

دشن محافظ عدن العميد عيدروس الزُبيدي ما أسماها معركة فرض هيبة الدولة وتطبيق القانون ولو بالقوة ، مهدداً بالعقاب لكل من يخالف النظام والأحكام القانونية.

جاء ذلك في مذكرة رسمية بعث بها محافظ عدن للسلطات المحلية في مديريات عدن الثمان ، شدد فيها على ضرورة قيام السلطات المحلية بدورها وتحمل مسؤولياتها كاملة لاسيما ضد العابثين بأراضي عدن وممتلكات المواطنين العامة والخاصة .

وأكد في مذكرته للسلطات المحلية أن هناك الكثير من الشكاوى التي بعث بها المواطنين عن عمليات البسط على الأراضي والبناء العشوائي في مدينة عدن، مشدداً على ضرورة قيام السلطات المحلية بتحذير المواطنين وكل التجار والمستثمرين بأن الدولة غير ملزمة بدفع اي تعويضات لهم بشأن ذلك .

وهدد المحافظ بالعقاب لكل من يخالف النظام والقانون بإحالتهم الى الجهات الأمنية والقانونية للنظر بشأنهم، مؤكداً أن السلطات المحلية وكذلك مكتب الأشغال العامة تغاضى كثيراً عن تلك الأعمال العشوائية الخارجة عن النظام والقانون ووجب على الكل تحمل مسؤولياته.

وفي ذات السياق وجه محافظ عدن المسؤولين للنزول الميداني الى المرافق الخدمية والصحية والأمنية لتقييم مستوى الأداء ورفع مذكرات يومية بمدى الإلتزام بالعمل .

وذكرت مصادر في محافظة عدن أن الزبيدي وجه عدد من المسؤوليين والوكلاء في ديوان المحافظة للنزول الى عدد من المرافق الحيوية ومنها مركز الاصدار الآلي ومطار عدن الدولي ومقر الادارة العامة للمرور ومصلحة الهجرة والجوازات والسجل المدني وغيرها من المرافق واقسام الشرطة في المحافظة .

وتشهد عدن منذ أشهر عمليات بسط وبناء عشوائي على أراضي عامة وممتلكات خاصة من قبل جماعات خارجة عن القانون، مستغلة بذلك ما تشهده المدينة من تراخ أمني وغياب هيبة الدولة ودور السلطات المحلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة