بعد اغتيال ضابط بعدن.. التحالف يقصف مسقط رأس صالح

بعد اغتيال ضابط بعدن.. التحالف يقصف مسقط رأس صالح

عدن – أعلنت مصادر أمنية يمنية، أمس الجمعة، عن مقتل ضابط في الجيش الوطني اليمني، وإصابة آخر، برصاص مسلحين مجهولين في مدينة عدن.

وأكدت المصادر، أن المهاجمين تمكنوا من الفرار، بعد أن اعترضوا مركبة العقيد مبارك لشرم، بالقرب من ملعب الثاني والعشرين من مايو بعدن.

وشن طيران التحالف العربي، غارات مكثفة على تجمعات الحوثين وقوات صالح، في مديرية سنحان مسقط رأس صالح بمحافظة صنعاء.

كما شنت الطائرات عدة غارات، على لواء المجد بمحافظة البيضاء، وغارات أخرى على اللواء 113 بمحافظة صعدة.

وكان وزير الإعلام اليمني، عبد المجيد قباطي، قال في تصريحات، إن الخلايا النائمة تحاول زعزعة الاستقرار في عدن، وهناك عناصر خرجت من السجون يقومون بعمليات إرباكية تؤرق أمن المدينة.

وبحسب خطة أمنية جديدة وضعت لتأمين عدن، تعمل الحكومة اليمنية على تفتيش وتأمين أحياء المدينة الثمانية على الترتيب، بحيث تنتهي من حي لتبدأ بآخر.

وطبقاً لـ“ سكاي نيوز“ فإن مدينتي ميدي وحرض الحدوديتين بمحافظة حجه، تشهدان مواجهات عنيفة وقصف مكثف للتحالف.

وقتل 6 من مليشيات الحوثي وصالح، وإصابة 11 آخرين، في غارات للتحالف، واشتباكات مع الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مدينة تعز.

كما قتل مدنيان وأصيب ثمانية آخرون، في قصف عشوائي للحوثيين وقوات صالح على الأحياء السكنية بتعز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com