مقتل قائد بارز في المقاومة قبيل فرض حظر التجول في عدن

مقتل قائد بارز في المقاومة قبيل فرض حظر التجول في عدن

المصدر: صنعاء - شبكة إرم الإخبارية

قتل مسلحون مجهولون، اليوم الأحد، مدير الأمن السابق في محافظة الضالع وأحد القيادات الميدانية البارزة للمقاومة الشعبية الجنوبية عبد الخالق محمد شائع، في مديرية المنصورة وسط عدن، قبل ساعات من فرض حظر التجول في المحافظة على خلفية الاشتباكات الدائرة منذ ساعات الصباح.

وذكرت مصادر محلية، لشبكة إرم الإخبارية، أن القتيل هو ابن عم مدير أمن محافظة عدن شلال علي شائع، وأطلق عليه مسلحون الرصاص بعدما هاجموا نقطة أمنية في مديرية المنصورة، أسفرت عن مقتل أحد مرافقي شائع وإصابة اثنين آخرين بجروح.

وفرضت اللجنة الأمنية العليا في عدن حظر التجول على السكان، من الساعة 8 مساء حتى 5 فجراً ابتداءاً من يوم الإثنين، مؤكدة أن ذلك سيسهم في حفظ الأمن في المدينة والسماح لقوات الأمن بتعزيز تواجدها وانتشارها، والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بعدن وأمنها.

وجاء قرار فرض حظر التجول بعد يوم دام شهدته مدينة عدن، وجرت خلاله اشتباكات مستمرة بين قوات الأمن وبين مسلحين يتولون مهام حراسة ميناء عدن، بعد الإخلال باتفاق، جرى أمس، ويقضي بتسليم المقرات السيادية بعدن للدولة والأجهزة الأمنية.

وكان قائد أمن عدن شلال علي شائع قد أكد في وقت سابق من اليوم أن أمن عدن لن يسمح للعابثين المساس بأمن عدن واستقرارها على حد قوله، مشيراً إلى أن الأجهزة الأمنية، وبالتعاون مع شرفاء المدينة، ستعمل على تثبيت الأمن ولو بالقوة في المدينة.

وتشهد عدن توتراً شديداً، منذ ظهر الأحد، بين قوات الأمن وبين مسلحين مفترضين من المقاومة الجنوبية الرافضين لقرار تسليم المرافق السيادية للدولة واندماج عناصر المقاومة في أجهزة الدولة الأمنية والعسكرية بعيداً عن الميليشيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com