الانترنت يثير جدلا في المناطق اليمنية المحرر من قبضة الحوثيين – إرم نيوز‬‎

الانترنت يثير جدلا في المناطق اليمنية المحرر من قبضة الحوثيين

الانترنت يثير جدلا في المناطق اليمنية المحرر من قبضة الحوثيين

المصدر: عدن – عبداللاه سُميح

 يشعر سكان المناطق اليمنية المحررة من المتمردين، والخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية، أن الانترنت ما يزال مهددا بالانقطاع بسبب خضوعه لسيطرة الحوثيين والموالين لصالح في صنعاء.

 وانقطعت خدمة الانترنت في عدن، عاصمة البلاد المؤقتة، والمناطق المجاورة لها، خلال الأيام الماضية قبل عودتها لاحقا، لأسباب متضاربة.

 وقال مدير عام الاتصالات في عدن، عبد الباسط الفقيه، ”إن التوقف نتج عن انقطاع كابل بين محافظتي تعز والحديدة“، في حين نقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ الخاضعة لسيطرة الحوثيين، عن مصدر في وزارة الاتصالات قوله ”إن عودة الانترنت جاءت بعد إصلاح كابل اللينك الدولي الواصل من جيبوتي“.

 ويقول مدير شركة ”you“ لتقنية المعلومات، معاذ شيباني، إن الانترنت في اليمن يُقدم بأربع خدمات مختلفة، هي DSL وبيانات الهاتف المحمول، والأقمار الصناعية وخدمة الواي ماكس. ”والخدمة إجمالا حتى قبل الحرب كانت سيئة للغاية من ناحية السرعة والسعر وطريقة الاستخدام، حيث تفرض نسبة محددة مسبقة من البيانات شهريا، إلا أنه وبعد الحرب ازدادت الأمور سوءا“.

وأضاف في حديثه لـ“شبكة إرم“ أن شبكة الاتصالات الهاتفية تعرضت بشكل عام للعديد من الأضرار، خلال المواجهات، إضافة إلى انقطاع شبه دائم للكهرباء وتدمير أبراج الواي ماكس وحجب أغلب المواقع الإخبارية من قبل الحوثيين، والأكثر ضررا على المواطن هو أن تقوم شركة الاتصالات بتقليص عدد بيانات الاستخدام بشكل مجحف، بحيث ينتهي الرصيد بشكل سريع وحتى بدون استخدام فعلي“.

ويشير شيباني إلى أن ”الكثير من المستخدمين يعتقدون بإمكانية مراقبة الأمن أنشطتهم على الانترنت في اليمن، حيث أن الحكومة وهي المزود الوحيد للخدمة، فرضت برنامجا جديدا في سيرفراتها لإدارة المحتوى تماما قبل الحرب الحالية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com